كمال الشخرة: الوضع الوبائي في فلسطين يتجه للاصعب و الأخطر

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 02:09 م
26 ديسمبر 2020
تشخيص كورونا

أكد المتحدث باسم وزارة الصحة الفلسطينية، و مسؤول ملف فيروس كورونا، كمال الشخرة،  اليوم السبت، إن "الوضع الوبائي في فلسطين كارثي، ويتجه للأصعب والأخطر.

وأوضح الشخرة  بأنه  على الرغم من استقرار المنحنى الوبائي في بعض المحافظات خلال الأيام الماضية، إلا أن البعض الآخر ما زال كما هو، نتيجة عدم الالتزام بالإجراءات التي أقرتها الحكومة.

و لفت الشخرة إلى أنه لم يتم الالتزام بعدم التنقل بين المحافظات، بل هناك اختلاطا كبيرا في عدد من القرى، وفتحا للمحال التجارية، مشيرا إلى أن هذا الأمر هو ما أدى الى اتساع المنحنى الوبائي، وأن الأعداد ما زالت مرتفعة من ناحية الإصابات بهذا الفيروس، والوفيات بسببه.

وأوضح المتحدث باسم وزارة الصحة أن "نسبة الإصابات بفيروس كورونا تتراوح من 15% إلى 35%، من نسبة العينات المسحوبة".

كما توقع الشخرة أن اللقاحات المضادة لفيروس كورونا ستكون متوفرة خلال "الأسبوعين المقبلين" في فلسطين، موضحا أنه "يتم التواصل مع الشركات العالمية، ومنظمة الصحة العالمية، لتوفيرها بأسرع وقت ممكن".

وأفاد بأنه "لم يتم بعد معرفة نوع اللقاح الذي سيصل إلى فلسطين، ووزارة الصحة تواصلت مع الشركات الأربع التي أنتجت اللقاحات".

وسجلت الصحة الفلسطينية اليوم، 1306 حالات إصابة بفيروس كورونا، و21 وفاة بسبب هذا الفيروس، و1400 حالة تعاف منه، خلال الـ24 ساعة الأخيرة.