شريط الأخبار

أول بيان مشترك يوقعه أسرى فتح وحماس يثمن الحوار ويؤكد ضرورة إنهاء الانقسام

09:27 - 09 تموز / مارس 2009

فلسطين اليوم-رام الله

في سجن النقب الصحراوي بدأت تتجلى بشكل واضح التأثيرات الأجواء الايجابية لحوارات الفصائل في القاهرة على أسرى حركتي فتح وحماس الذين تمكنوا من صياغة وإصدار اول بيان مشترك عكس مدى حرص الطرفين على طي صفحة الماضي وفتح صفحة جديدة تؤسس لعلاقات اكثر ايجابية تمتد لباقي السجون وتنتقل للوطن .

 

ونقل موقع شبكة فلسطين الإخبارية انه على مدار الأيام الماضية بادر  عدد من قيادة الحركة الأسيرة في  حركتي فتح وحماس ونواب المجلس التشريعي من  الحركتين الأسرى لتنفيذ حوارات داخلية لتساهم في تهياة الأجواء الداخلية وتساهم في دعم الحوار .

 

وكشف نص اول بيان مشترك يوقع أسرى حماس وفتح ونوابهما الأسرى  وجهوا من خلاله الدعوة لأبناء شعبنا للعمل المشترك  الى لمملمة الجراح وتجاوز هذه المرحلة القاسمة من تاريخ الانقسام والذي عانينا فيه كثيرا من الالام عطلت تقدم مشروعنا الاستقلالي والسير بخطى ثابتة نحو الحرية واقامة الدولة المستقلة .

وثمن اسرى فتح وحماس مايجري من حوارات في القاهرة والوطن داعين  لانجاحها  وضرورة انهاء حالة الانقسام للتفرغ للقضايا الوطنية الكبرى والوقوف امام سياسة الاستيطان وبنا ء الجدار وتهويد القدس عبر سياسة هدم المنازل وتهجير اهلها وتقطيع الوطن عبر الحواجز العسكرية.

 

ودعوا الى انهاء ملف الاعتقال الفلسطيني الفلسطيني وضرورة اغلاق هذا الملف لتهيئة الاجواء ووقف الخروقات لانجاح الحوار الجاري في القاهرة والتاكيد على ضرورة استمرار وتعزيز الخطاب الاعلامي الايجابي الداعم للحوار والوحدة الوطنية .وثمن البيان صمود شعبنا والفصائل المقاومة خاصة في غزة لافشال العدوان الاسرائيلي الاخير .

 

وأعلنت قيادة فتح وحماس عن التوصل لاتفاق  لتهيئة الأجواء داخل المعتقل وإشاعة ثقافة الوحدة والمحبة وتعزيز القواسم المشتركة التي تقربنا من بعضنا البعض  والعمل على تعزيز وتكرار اللقاءات الوحدوية بين قيادات الحركتين في سجن النقب بدعم جهود الوحدة والمصالحة والحوار الفلسطيني  لما فيه مصلحتنا ومصلحة الاجيال القادمة لتجاوز هذه المرحلة القاتمة من تاريخ شعبنا والتوحد لتحقيق اهداف شعبنا بالاستقلال والعودة واقامة الدولة المستقلة وعاصمتها القدس الشريف .

انشر عبر