شريط الأخبار

السلطات المصرية ترفض السماح لقافلة "شريان الحياة" بدخول غزة

06:56 - 08 تشرين أول / مارس 2009

فلسطين اليوم: غزة

رفضت السلطات المصرية اليوم إدخال قافلة "شريان الحياة" البريطانية إلى قطاع غزة عبر معبر رفح البري، مشددة على ضرورة دخولها عبر معبر كرم أبو سالم الاسرائيلي.

 

وزير الشؤون الاجتماعية د. أحمد الكرد تمنى على مصر السماح بدخول القافلة غداً. 

 

من جهته عقد وزير الشؤون الاجتماعية في حكومة غزة د. أحمد الكرد مؤتمراً صحفياً على بوابة المعبر مساء الأحد أكد فيه أن مسؤول القافلة النائب البريطاني جورج جلوي أجرى مفاوضات مع السلطات المصرية بالمعبر لإدخال القافلة والمتضامنين معها إلا أن المفاوضات فشلت، متمنياً على السلطات المصرية بأن تسمح بدخول القافلة يوم غدٍ إلى القطاع عن طريق معبر رفح.

 

وانطلق جلوي - قبل ثلاثة أسابيع- المعروف بمواقفه الداعمة للشعب الفلسطيني على رأس قافلة شاحنات تحمل مساعدات طبية وإنسانية إلى غزة - التي تعاني من حصار إسرائيلي خانق بدأ قبل ثلاثة أعوام.

 

وناشد الكرد الرئيس المصري حسني مبارك السماح للقافلة بالمرور إلى غزة، لافتاً إلى أن قيمة الدفعة المعنوية التي تعطيها القافلة لغزة أكبر بكثير من قيمة المساعدات العينية، في ظل تواصل الحصار الظالم.

 

وفي هذا الإطار، دعا الكرد الرئيس الليبي معمر القذافي إلى الضغط للسماح بدخول هذه القافلة لغزة.

 

وانطلقت قافلة جلوي من لندن مرورا بفرنسا وأسبانيا إلى المغرب والجزائر وتونس ووصلت ليبيا لتنضم إليها قافلة ليبية مكونة من 100 شاحنة، ووصلتا مصر.

 

كما أبلغ المسؤولون المصريون مسؤولي القافلة أن من يسمح لهم بدخول القطاع هم أصحاب الجنسيات الأجنبية فقط، ولن يسمح بذلك لأصحاب الجنسيات العربية ممن انضموا إلى القافلة بعد دخولها الأراضي المغربية.

 

ويوجد في القافلة 300 ناشط على رأسهم النائب البريطاني جورج غالوي، وتضم 120 شاحنة محملة بالمساعدات. 

 

وانتشرت عبارات الترحيب على الجانب الفلسطيني من معبر رفح حيث انتقل مسؤولون ووزراء في الحكومة الفلسطينية بغزة إلى المعبر لاستقبال القافلة.

انشر عبر