شريط الأخبار

المراقب العام للداخلية في غزة ينفي وجود سجون سرية في القطاع

12:27 - 08 حزيران / مارس 2009

فلسطين اليوم - غزة

نفي حسن الصيفي المراقب العام لوزارة الداخلية في غزة وجود سجون سرية تابعة لوزارته في قطاع غزة، مبدياً استعداد الوزارة بالسماح لمنظمات حقوق الإنسان بزيارة السجناء والاطلاع على أوضاعهم.

 

جاءت تأكيدات الصيفي خلال استقباله عدة وفود من هيئات حقوق الإنسان خلال الأسبوع المنصرم، أجاب فيها على تساؤلاتهم، وأبلغهم بإمكانية زيارة جميع النزلاء (السجناء) دون قيد أو شرط، وجهود المكتب في تحقيق التواصل بين النزلاء وذويهم.

 

واستقبل الصيفي وفدا من اللجنة الدولية للصليب الأحمر الذي تحدث عن دور اللجنة في الحرب وخاصة فيما يتعلق بالسجن والنزلاء، وقد أكد وفد اللجنة أنه تم إعلام دولة الاحتلال بأن السجن للمدنيين وقد تلقوا ردا إيجابيا لكن الاحتلال لم يلتزم بتعهداته، بل قاموا باستهداف سيارات الصليب الأحمر نفسه.

 

وخلال اللقاء قال المراقب العام "إن من كانوا في سجن السرايا هم جنائيون وأمنيون ولم يكن أي منهم سجيناً سياسياً"، نافيا أن يكون هناك أية سجون سرية تابعة للوزارة.

 

وضمن جهود المكتب في التعاون مع مؤسسات حقوق الإنسان زار وفد من مكتب المراقب العام الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان حيث استمع المراقب العام إلى عدد من شكاوى المواطنين لدى الهيئة واعدا إياهم بالرد على كافة القضايا التي سوف تقوم الهيئة بإرسالها لمكتبه.

 

وخلال اللقاء أشاد ممثلو الهيئة بتعاون مكتب المراقب العام معهم متمنين استمرار التعاون.

 

كما استقبل الصيفي وفدا من مركز الميزان لحقوق الإنسان الذي أكد أن هذه الزيارة تأتي كحلقة ضمن سلسلة اللقاءات المستمرة مع المكتب، عارضاً عددا من القضايا التي تخص حالة حقوق الإنسان في القطاع، وقد استمع المراقب العام لهذه الشكاوى واعدا بالرد عليها بعد رفعها لمكتبه.

انشر عبر