شريط الأخبار

حزب "إسرائيل بيتنا": لدينا مشكلة في الإعلام الأوروبي سببها أحمد الطيبي

02:58 - 06 تشرين أول / مارس 2009

فلسطين اليوم : القدس المحتلة

عقد النائب اليميني في الكنيست الإسرائيلي داني ايالون وهو أحد أقطاب حزب "إسرائيل بيتنا" اجتماعاً، دعا إليه مختصين بالإعلام والصحافة العالمية من أجل بحث أفضل السبل لتحسين صورة زعيم حزبه افيغدور ليبرمان في الإعلام الأوروبي.

وقال أيالون :"في الإعلام الأمريكي استطيع أن أتدبر أمري، ولكن في أوروبا يوجد لنا مشكلة في الصحف والأسبوعيات التي تصفه بأنه عنصري وفاشي، لأنهم يتأثرون ويقتبسون بشكل دائم وفوري احمد ألطيبي".

وأضاف: "كذلك يقتبسون حزب العمل ومواقفه الحزبية ضدنا"، كما جاء اليوم في صحيفة "معاريف"'.

ومن المتوقع أن يتبنى حزب "إسرائيل بيتنا" عبر هذا الاجتماع – كما يقول ايالون- مواقف لشرح برنامج الحزب ومحاولة إقناع الأوروبيين به عبر طرح نماذج من أوروبا مثل اسبانيا التي أخرجت خارج القانون كل الأحزاب التي أيدت جماعات الباسك.

يشار إلى أن الإعلام الأوروبي، أكثر من الهجوم على ليبرمان واتهامه بالفاشية والعنصرية ضد العرب، وأبرز تصريحات الطيبي ضد ليبرمان ووصفه إياه بأنه الموازي للسياسيين الفاشيين في أوروبا، كما أن الإعلام الأوروبي وخاصة صحيفة "الانديبندنت" البريطانية و"اللبرسيون" الفرنسية اقتبست وصف الطيبي لحزب "إسرائيل بيتنا" بأنه "الحزب الفاشي اليهودي".

انشر عبر