شريط الأخبار

وفد من التشريعي وجمعية الفلاح يتفقد عدد من مدارس شمال القطاع التي دمرت جراء الحرب

12:33 - 05 كانون أول / مارس 2009


 

فلسطين اليوم – غزة

قام وفد مشترك من المجلس التشريعي الفلسطيني وجمعية الفلاح الخيرية بزيارة تفقدية لعدد من المدارس التي دمرتها قوات الاحتلال الإسرائيلي جراء جريمة الحرب على غزة بعد قيام الوفد بزيارة لمديرية التربية والتعليم بمحافظة شمال غزة.

 

و ضم الوفد عن المجلس التشريعي كلا من الدكتور محمد شهاب و الدكتور عاطف عدوان كما وضم وفد الجمعية د. رمضان طنبورة رئيس الجمعية و الشيخ لؤي أبو وردة مدير العلاقات العامة بالجمعية وكان في استقبالهم الدكتورة نهي شبات مدير التربية و التعليم في محافظة شمال غزة و نائب المدير الأستاذ عبد العزيز البطش.

 

واطلع الوفد برفقة الأستاذ عبد العزيز البطش على أوضاع المدارس التي تم تزويدها بعدد من الغرف المتنقلة "الكرفانات" لاستخدامها كفصول دراسية للطلبة الذين فقدوا فصولهم جراء تدميرها خلال الحرب الأخيرة, في محاولة للتخفيف من العجز الذي المدارس نتيجة الحرب على غزة .

 

ويشرف على تنفيذ هذا المشروع مكتب مؤسسة سلسلة الأمل الفرنسية, و مؤسسة DNDالتركية و بدعم من مؤسسة دبي CARE  .

 

و بحث الوفد كيفية دراسة الطلبة في الفصول المتنقلة وآلية توفيرها لبعض المدارس لسد العجز الذي يواجه الطلاب، إضافة إلى موضوع الطلاب الذين يعانون من ظروف اقتصادية صعبة و كيفية مساعداتهم لتجاوز هذه المرحلة الصعبة.

 

من ناحيته أكد الدكتور عاطف عدوان عضو المجلس التشريعي الفلسطيني على ضرورة العمل من اجل إيصال الفصول المتنقلة " الكرفانات" للطلبة ، مشيراً إلى ضرورة التعاون مع المؤسسات الخيرية والأهلية بهذا الصدد.

 

كما ورحب الدكتور محمد شهاب عضو المجلس التشريعي الفلسطيني بفكرة الفصول المتنقلة، وقال إن هذا يشكل صموداً وتحدي من قبل الفلسطينيين وإصرار على إكمال المسيرة التعليمية.

 

من جانبه ، أكد الشيخ الدكتور رمضان طنبورة رئيس جمعية الفلاح الخيرية على ضرورة توفير الأجواء المناسبة للطلبة والعمل بكافة الجهود لرفع المعاناة الملقاة على عاتقهم بعد الحرب الأخيرة عل القطاع.

 

وأضاف د. طنبورة " إن الطلبة هم جيل المستقبل الذين سيتسلمون الراية وهم الركيزة الأساسية بناء المجتمع للوصول إلى الرقي و الازدهار . 

 

بدورها رحبت الدكتورة نهي شبات بالوفد الزائر ، مطالبةً بالمساعدة في توفير احتياجات لعدد من مدارس الشمال وكذلك دعم الطلاب الذين لم يتمكنوا من دفع رسم استمارات الثانوية العامة وقد كلف الدكتور طنبورة منسقة المشاريع بجمعية الفلاح الأخت/ غادة أبو القمبز بالحضور لمديرية التربية والتعليم والالتقاء مع المسئولين من اجل الوقوف عند الاحتياجات من اجل العمل على تسويقها وجلب التمويل لها.

انشر عبر