شريط الأخبار

شهاب : استئناف عمليات الاغتيال ناتج عن إحساس العدو المتزايد بفشله في حربه على غزة

10:22 - 05 تشرين أول / مارس 2009

فلسطين اليوم – غزة

أكدت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين أن الدافع وراء عمليات الاغتيال التي طالت ثلاثة من المقاومين هو الإحساس المتنامي والمتزايد لدى العدو بفشل حربه الأخيرة على غزة .

 

وأشار الأستاذ داوود شهاب المتحدث الرسمي باسم الحركة في تصريح صحفي خاص بـ فلسطين اليوم :"أن هناك جدل واضح حول هذه المسألة ولذلك هذه الاغتيالات محاولة لحفظ ماء الوجه من قبل قادة العدو .

 

وأشار شهاب خلال مسيرة تشييع الشهيد الأخ المجاهد خالد شعلان أحد القادة الميدانيين في سرايا القدس إلى أنه من أبطال السرايا الذين نفذوا مهاماً عسكرية فاعلة ومؤثرة خلال معركة الدفاع عن غزة وهذا هو السبب وراء اغتياله في رأينا .

 

ودعا شهاب كافة أبطال المقاومة بأخذ الحذر من غدر اليهود وألا يركنوا إلى الاسترخاء وألا يركنوا إلى الاسترخاء موضحا أن العدو لا يقبل بالهزيمة ولا يقبل بالفشل ولذلك من المتوقع أن تزداد وتيرة عمليات الاغتيال الغادرة بحق أبطالنا .

 

ودعا شهاب المقاومة بان تبقى على جاهزية تامة حتى تتمكن من منع العدو من تحقيق أي إنجاز أمني او عسكري ، وأضاف قائلا :" ينبغي أن يكون استمرار العدو في عدوانه على شعبنا دافعاً لتوحيد الصفوف خاصة في هذه المرحلة التي نشهد فيها اصطفافا وتآمراً كبيرين على ذبح شعبنا عبر الحصار والعدوان والابتزاز السياسي ".

 

انشر عبر