شريط الأخبار

حماس: مؤتمر طهران يمثل وحدة الأمة مقابل دعوة مؤتمر شرم الشيخ للانقسام

09:49 - 05 حزيران / مارس 2009

فلسطين اليوم – غزة

 اعتبرت حركة حماس أن مؤتمر طهران حول القضية الفلسطينية يؤكد أن خيار المقاومة والجهاد هو خيار الأمة العربية والإسلامية، مشددا على انه يجسد الوحدة الإسلامية والعربية مقابل مؤتمر شرم الشيخ بمصر الذي كان بمثابة دعوة للانقسام.

وقال أمين سر كتلة حماس البرلمانية مشير المصري في تصريح خاص لقناة العالم الإخبارية : أن المؤتمر المنعقد حول القضية الفلسطينية في طهران يمثل وقفة رسمية ومؤسساتية وشعبية تؤكد ان خيار المقاومة والجهاد هو خيار الأمة وليس خيار حركات المقاومة في فلسطين ولبنان فقط.

وأضاف المصري: كما يؤكد المؤتمر بمن حضره أن القضية الفلسطينية ليست قضية فلسطينية فحسب بل هي اكبر من ذلك، قضية عربية وإسلامية وعالمية لكل أحرار العالم.

واعتبر إن المؤتمر يأتي في ظل ظرف حساس حيث حاول البعض تجاوز الانتصار الذي حققته المقاومة الفلسطينية بثباتها وصمودها.

وتابع المصري: إن المقاومة استطاعت إفشال أهداف العدو الصهيوني من وراء حربه الأخيرة على غزة التي كانت الأعنف في تاريخ الصراع الفلسطيني الإسرائيلي، وأمام تواطؤ بعض الأنظمة وتآمرها ضد المقاومة الفلسطينية واصطفافها الى جانب الاحتلال والولايات المتحدة ضد المقاومة وحركة حماس والشعب الفلسطيني.

واعتبر أن المرحلة اليوم هي الأنسب لطرح العودة إلى مشروع الثورة للأمة العربية والإسلامية بعد سقوط كل الرهانات الأميركية والإسرائيلية ومن يدور في فلكهم في تحقيق أهدافها ضد الأمة، وتنامي قوى المقاومة والممانعة في المنطقة.

وأكد المصري إن مؤتمر طهران يؤكد أن المقاومة تتمتع اليوم بقاعدة عريضة يمكنها الاعتماد عليها في تحقيق أهدافها وتطلعاتها وطموحات شعوبها، كما يؤكد الوحدة العربية والإسلامية، معتبرا ان مؤتمر شرم الشيخ كان بمثابة دعوة للانقسام.

 

 

انشر عبر