شريط الأخبار

التفكجي: الصراع الحالي على القدس المحتلة سكاني لخلق واقع ديموغرافي جديد

02:44 - 03 تموز / مارس 2009

فلسطين اليوم : القدس المحتلة

قال خليل التفكجي مدير دائرة الخرائط في جمعية الدراسات العربية بالقدس :"إن مخططE.1 الذي صودق عليه مؤخراً، والتهديد بهدم مئات المنازل في حي البستان وفي غلاف البلدة القديمة ،وتسارع عمليات الاستيطان حولها سواء بتوسيع القائمة أو ببناء مستوطنات جديدة يفتح على مصراعيه باب الصراع الديمغرافي بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي".

وأضاف التفكجي في ندوة سياسية عقدت اليوم،: "إن ما يجري في هذه المرحلة يمكن وصفه بعملية تطهير للوجود العربي الفلسطيني المقدسي، وإحلال للمستوطنين وتعزيز للتواجد الاستيطاني مترافقا مع ضغوط اقتصادية هائلة على المقدسيين لإرغامهم على ترك مناطق سكناهم، أو عزلهم بقوة الجدار الفاصل الذي عزل حتى الآن ما يربو على 125 ألف مواطن مقدسي، وإخراجهم خارج الحدود البلدية المصطنعة للقدس".

وأوضح التفكجي أن ما يخطط له الإسرائيليون من مشروعهم الاستيطاني E.1 ، هو توسيع حدود السيطرة شرقا وبناء منطقة سياحية تضم 10 فنادق على الأقل، وفصل شمال الضفة الغربية عن جنوبها، والأهم من كل هذا خلق وجود ديموغرافي استيطاني يضاعف أعداد المستوطنين في المستوطنات اليهودية المقامة على أراضي المواطنين الفلسطينيين في القدس، ومنع إقامة دولة فلسطينية متواصلة جغرافيا، والحيلولة دون أن تكون القدس عاصمتها.

وأكد مدير دائرة الخرائط في جمعية الدراسات العربية في القدس على أن الصراع الحالي على القدس في هذه المرحلة هو صراع سكاني، مستدلا بذلك على ما أعلنه رئيس بلدية الاحتلال في القدس نير بركات الذي أكد عزمه على خلق واقع ديموغرافي جديد في المدينة المقدسة تكون الغلبة فيه لليهود .

وأشار التفكجي في هذا السياق إلى أن مسار الجدار الحالي في محيط القدس، منح الإسرائيليين أفضلية كبرى في التخلص من أعداد هائلة من المقدسيين سواء في مخيم شعفاط وضاحية السلام ورأس شحادة، أو في بلدات ضاحية البريد، وكفر عقب ، وسميراميس دون أن يتسبب هذا العزل والتخلص من هذا العدد الكبير من المقدسيين بأية ردود فعل محلية أو دولية.

وتطرق التفكجي إلى مخطط (30 /أ) الذي يتحدث بصراحة واضحة عن إحلال سكان يهود مكان المواطنين المقدسيين وإقامة مستوطنات جديدة، وتوسيع مستوطنات قائمة، واعتبار القدس منطقة أفضلية 'أ' من حيث بناء مناطق صناعية وسياحية وتجمعات سكنية وبنية تحتية متطورة تشمل على خط سكة حديد يربط مدينة القدس بالتجمع الاستيطاني اليهودي في 'غوش عتصيون".

انشر عبر