شريط الأخبار

رئيس وزراء الجزائر: نتعرض لهجوم أميركي لأننا رفضنا التطبيع مع "إسرائيل"

02:35 - 03 تشرين أول / مارس 2009

فلسطين اليوم : قسم المتابعة الإخبارية

انتقد رئيس الوزراء الجزائري أحمد أويحي، ملاحظات أبدتها وزارة الخارجية الأميركية حول الحريات وأوضاع حقوق الإنسان بالجزائر.

وقال إن بلده "يتعرض للهجوم لأنه رفض إقامة علاقات مع إسرائيل واعترض على نشر قواعد عسكرية أميركية فوق أراضيه».

ونقل التلفزيون الحكومي عن أويحي انتقادات شديدة اللهجة حيال تقرير وزارة الخارجية الأميركية السنوي، الذي عرض وضعا قاتما عن حقوق الإنسان بالجزائر.

ومن بين ما قال: «ينبغي على واشنطن أن تنظف بيتها أولا.. فهي ليست أهلا لإعطاء دروس في حقوق الإنسان ولا يحق لها بالذات أن تتكلم عن التعذيب».

وتابع مبديا استياء السلطات من التقرير الذي صدر يوم الجمعة الماضي: «لقد تم إعداد هذا التقرير ضد الجزائر، لأنها مصرة على رفض إقامة علاقات مع إسرائيل ولأنها ترفض أيضا نشر قواعد عسكرية فوق أراضيها»، مشيراً إلى أن الحكومة «مسؤولة أمام مواطنيها الجزائريين وما عدا ذلك وكل ما يقال لا يهمنا».

انشر عبر