شريط الأخبار

برلماني اميركي يدعو الى مراقبة برنامج المساعدة للفلسطينيين

10:05 - 03 تموز / مارس 2009

فلسطين اليوم-وكالات

دعا برلماني اميركي الاثنين الى مراقبة صارمة للمساعدة المخصصة للفلسطينيين التي تبلغ قيمتها 900 مليون دولار موضحا ان المساعدات التي قدمت الى الضفة الغربية وقطاع غزة في الماضي غذت "الارهاب (الممول من) المساعدات" الخيرية. وقال النائب الجمهوري مارك كيرك ان "المساعدة الاميركية للضفة الغربية وغزة خلقت ثقافة الارهاب (الممول من) المساعدات" الخيرية.

واكد ضرورة ان يوسع الكونغرس الاميركي دور المراقب العام المكلف اعادة الاعمار في العراق ليشمل مراقبة المساعدة الاميركية للفلسطينيين. واوضح ان "المفتش العام ساهم في الحد من التبذير والاحتيال والتجاوزات في العراق والمطلوب هذا النوع من الوضوح في رام الله وغزة".

 

وسيمنح هذا الاقتراح في حال اقر في نص تشريعي، المراقب العام الخاص بالعراق سلطة مستقلة للاشراف على كل المساعدات الاميركية المباشرة للسلطة الفلسطينية وكل المساعدات التي تقدمها المنظمات غير الحكومية الى الضفة الغربية وقطاع غزة وكل المساهمات التي تدفع لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (اونروا).

 

وكانت الحكومة الاميركية اعربت عن استعدادها لدفع 900 مليون دولار للمساعدة في عملية اعادة اعمار قطاع غزة المدمر بعد الهجوم العسكري الاسرائيلي في كانون الاول (ديسمبر) وكانون الثاني (يناير) والذي ادى الى سقوط اكثر من 1300 شهيد.

 

وتنص الخطة الجديدة للمساعدة على دفع 300 مليون دولار كمساعدة انسانية عاجلة لغزة عبر الامم المتحدة ومنظمات غير حكومية وليس عبر حركة حماس التي تسيطر على قطاع غزة. كما خصصت الخطة 200 مليون دولار لتمويل السلطة الفلسطينية برئاسة محمود عباس التي قالت انها تحتاج الى 1.5 مليار دولار لتغطية ميزانيتها للعام 2009. وسيخصص 400 مليون دولار للقطاع الاقتصادي في الضفة الغربية الذي تسيطر عليه السلطة الفلسطينية.

انشر عبر