ادخل كلمات البحث ...

^200 مثال: حكومة التوافق الفلسطيني

الأكثر رواجا Trending

مشاركة

أكد ماتيس شمالي مدير عمليات وكالة الغوث وتشغيل اللاجئين "الأونروا" اليوم الثلاثاء 22/9/2020 ، أنه لا قرار بشأن العملية التعليمية حتى اللحظة ، وأن الأولوية حول آلية إيصال الكتب المدرسية للطلبة، مشيراً إلى أن فرق التعليم تعمل بشكل مكثف لإيجاد طريقة لإيصال الكتب حالياً .

وقال شمالي خلال مقابلة مع إذاعة القدس وتابعتها "وكالة فلسطين اليوم الإخبارية": اذا سمحت الظروف سنقوم بإرجاع الطلبة بأعداد مخفضة ومجموعات ، على أن يتم التعليم جزء منه في المدرسة وجزء في المنزل ، ولكن كل هذه الأمور يتم بحثها حالياً ولم يتم اتخاذ قرار بعد .

وبشان آلية عمل الأونروا منذ ظهور الفيروس في قطاع غزة ، قال شمالي:إنه ومنذ ظهور "كورونا" في قطاع غزة ، طبقنا ما قامت به السلطات المحلية بإغلاق مؤسساتنا لفترة محدودة ، ولكن بقينا بتوفير الرعاية الأولية عبر الهاتف ، وبعد أيام قليلة عودنا للعمل بتوزيع الأدوية لمرضى الأمراض المزمنة إلي منازلهم لأنه امر مهم لحياتهم ، لتعود العيادات في ال26 من اغسطس بفتحتها لإستقبال المرضى "غير مزمنة" والحوامل والتطعيمات .

وتابع : في ال26 من اغسطس بدأنا بعملية نظافة المخيمات ، ومنذ 3 أسابيع تم البدء بتوزيع المساعدات الغذائية ، معتبراً ان الانتقادات التي توجه للأونروا بشأن بطء التوزيع غير مبر كوننا نعلم لتطبيع إجراءات الوقاية المواطنين والعاملين لدينا.

وبشأن مساعدات كورونا ، أوضح شمالي ان الأونروا اطلقت نداء طارئ لمواجه الكورونا في مناطق العمليات جميعا ، وحصلنا على بعض الاموال لشراء الأدوات الوقاية من كورونا، مشدداً على ان توجه الاونروا حالياً تقديم خدماتنا الهامة وابقاء الناس أصحاء والحصول على الغذاء.

وشدد، على أنه في حال حصول الأونروا على أموال بعد النداء الاخير الذي لم يحقق الاستجابة المطلوبة حتى اللحظة قد نساعد المواطنين مما فقدوا عملهم جراء كورونا.

وكانت اللجنة المشتركة للاجئين في قطاع غزة حملت وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا" كامل المسؤولية من سوء الإدارة والتباطؤ والتردد واتباع سياسة الانتظار غير المبرر في التعامل مع أكثر من مليون لاجئ فقير في القطاع في ظل انتشار وباء كورونا في المخيمات.

ونظمت اللجان الشعبية للاجئين تظاهرت أمام مقر الانروا بغزة مطالبة بسرعة تقديم المساعدات للاجئين.

وطالب محمود خلف عضو اللجنة المشتركة للاجئين بسرعة تغيير آلية توزيع المساعدات الغذائية باعتبارها بطيئة وغير فعالة ولا توفر متطلبات الوقاية الصحية للمستفيدين.

ودعا خلف المفوض العام للوكالة فيليب لازاريني للقدوم فورا إلى القطاع للاطلاع عن كثب على أداء الوكالة وعلى رأسها السيد ماتياس شمالي وحالة الارتباك التي تعيشها الإدارة جراء عدم وجود خطط معده مسبقا على مستوى الصحة والتعليم وصحة البيئة والإغاثة.