ادخل كلمات البحث ...

^200 مثال: حكومة التوافق الفلسطيني

الأكثر رواجا Trending

مشاركة

من المقرر أن يتم التوقيع اليوم الثلاثاء (15-9-2020) على اتفاقية "العار" بين "إسرائيل" وكل من دولة الامارات ومملكة البحرين في العاصمة الامريكية واشنطن وذلك بعد شهر تقريبًا على اعلان الاتفاق.

سيكون التوقيع بحضور رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو، ووزيري الخارجية الإماراتي عبد الله بن زايد والبحريني عبد اللطيف الزياني ومسؤولين أميركيين.

ووفقًا لمكتب رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي، فإن عملية التوقيع على الاتفاق بين الاطراف الثلاثة (الامارات – البحرين – اسرائيل) برعاية أمريكية لم تدخل حيز التنفيذ مطلقًا إلا بعد موافقة حكومة نتنياهو الكنيست الإسرائيلي.

وهذا الموقف يعتبر صفعة قوية للمطبعين العرب ولراعي الاتفاق دونالد ترامب رئيس الولايات المتحدة الامريكية.

وقال مصدر إسرائيلي: "إن نتنياهو سينقل "رسالة سلام" إلى المنطقة في خطابه وسيتم تعريف الاتفاقية على أنها "اتفاقية سلام".

ومن المتوقع أيضًا أن تتضمن الاتفاقية نفسها إشارة إلى القضية الفلسطينية، لكن في "إسرائيل" لم تُنشر تفاصيل الاتفاق بعد، ولن يتم ذلك إلا في نهاية حفل التوقيع.

وقالت قناة 11 الاسرائيلية، أن تفاصيل الاتفاقيتين لا تزال في طي السرية، مرجحة أن تتطرقا إلى القضية الفلسطينية، وعزت السرية إلى البنود السياسية التي قد تحتويها.

وقبل ساعة من الحفل، سيلتقي نتنياهو بالرئيس الأمريكي دونالد ترامب ويناقش معه صفقة بيع طائرات F-35 للإمارات.

وقال مسؤول رفيع في الإدارة الأميركية إنه ستكون هناك اجتماعات ثنائية بين مسؤولي الدول الثلاث والولايات المتحدة، يتلوها حفل التوقيع على الاتفاقين.