شريط الأخبار

أقطاب "الليكود" و "كاديما" يتراشقان الاتهامات عقب فشل الحزبين بالتوافق على حكومة وحدة

07:16 - 27 حزيران / فبراير 2009

فلسطين اليوم : القدس المحتلة

تبادل أقطاب حزبي "الليكود" و"كاديما" الإسرائيليين، الاتهامات في أعقاب فشل الاتصالات التي جرت بين رئيسي الحزبين بنيامين نتانياهو وتسيبي ليفني حول تشكيل حكومة وحدة.

وقالت الوزيرة بحكومة أولمرت روحاما أبراهام من "كاديما":" يبدو أن رئيس "الليكود" نتنياهو اختار السير على الخط السياسي للحاخام كهانا زعيم حركة "كاخ" سابقاً"، مضيفةً:" أن حزب "كاديما" سيواصل إتباع سياسته المسؤولة والمتزنة ليكون بديلاً لحكومة اليمين المتطرف برئاسة نتنياهو".

بدوره، قال رئيس كتلة "كاديما" البرلمانية يؤئيل حسون:" إن دعوة نتنياهو إلى تشكيل حكومة وحدة تنطوي على النفاق"، مؤكداً أن حزب "كاديما" لا يستطيع التعايش مع الخطوط العريضة لسياسة حكومة بزعامة "الليكود".

من ناحية أخرى، قال رئيس كتلة "الليكود" البرلمانية جدعون ساعر:" إن الوزيرة ليفني عرقلت الجهود لتشكيل حكومة الوحدة لاعتبارات شخصية وحزبية لا تتماشى مع مصلحة إسرائيل".

من جانبه، اتهم عضو الكنيست جلعاد اردان من "الليكود" ليفني بـ"الاهتمام بالمصلحة الفلسطينية أكثر مما اهتمامها بالمصلحة الإسرائيلية".

انشر عبر