شريط الأخبار

مرشح حزب اليسار الألماني لرئاسة بلدية دويسبرغ يدعو إلى مقاطعة البضائع الإسرائيلية

01:32 - 27 تموز / فبراير 2009

فلسطين اليوم-وكالات

دعا مرشح حزب اليسار الألماني لرئاسة بلدية دويسبرغ الألمانية 'هيرمان ديركس'، في ندوة نظمها حزبه، إلى مقاطعة البضائع الإسرائيلية للضغط على إسرائيل من أجل تغيير سياستها العدائية ضد الشعب الفلسطيني.

 

وقال المرشح اليساري: 'كل  شخص منا يستطيع أن يزيد الضغط على إسرائيل إذا قام بمقاطعة بضائعها وهذا سيكون له دورا فعالا في تغيير السياسة الأسرائيلية'. وأكد المرشح بأنه لا يزال يصر على كلامه وأن ما قاله يتطابق مع مباديء النداء الذي وجهته الأشتراكية العالمية في هذا الصدد.

 

وفي هذه الندوة تم عرض الفلم الوثائقي 'الجدار الحديدي' الذي يظهر معاناة الشعب الفلسطيني من تاريخ النكبة إلى يومنا هذا وقصة الجدار العنصري الذي يلتوي كالأفعى في قلب فلسطين.

 

فيما طالب رئيس جمعية الصداقة الألمانية الإسرائيلية في مدينة دويسبرغ، حزب اليسار باتخاذ الإجراءات اللازمة ضد هذا المرشح، وقال: 'هل يستطيع حزب اليسار أن يتحمل أعباء هذا المرشح'، أما نائبه في الجمعية  'فيرنر يورغا'  فقد اتهم المرشح هيرمان ديركس بالعداء للسامية.

 

وعبر رئيس الجالية اليهودية في مدينة دويسبرغ عن امتعاضه على ما قاله مرشح حزب اليسار الألماني وادعى بأن هذا الحزب يرى فقط الضحايا العربية في هذا الصراع وأنه منحازا إلى الطرف العربي وعلى من يريد أن يحل أزمة من هذا النوع أن يكون حياديا حسب إدعائه. كما ادعى بأن المرشح 'هيرمان ديركس' قال هذا الكلام عمدا من أجل أن يرفع بواسطة ذلك أسهمه الانتخابية.

 

بدورها كتبت السيدة 'غيرترود نيلس' التي شاركت في هذه الندوة، تقول 'إن السيد هيرمان ديركس أثبت شجاعة عالية عندما طالب بما يطالب به كثير من الأوروبيين والأمريكان وكذلك بعض اليهود في العالم ولكن الأصدقاء غير الحقيقيين لإسرائيل لا يريدون أن يسمعوا الحقيقة. لقد خرج كل المشاركين في هذه الندوة بقناعة بأن الإعلام الألماني لا يوصل المعلومات الصحيحة إلى مشاهديه وفي أغلب الأحيان يوصلها بشكل محرف  ومسموم'.

 

انشر عبر