شريط الأخبار

تراجع كبير في عدد المهاجرين اليهود إلى فلسطين عام 2008 ومعظمهم من كبار السن

08:51 - 26 تشرين ثاني / فبراير 2009


فلسطين اليوم – غزة

يتضح من المعطيات التي نشرها مكتب الإحصاء المركزي الإسرائيلي، أن موجة الهجرة الجماعية اليهودية إلى فلسطين المحتلة  في هبوط متواصل، فمنذ سنة2006، عاد رقم المهاجرين للمستوى الذي كان عليه في عقد الثمانينيات من القرن الماضي، وهي الفترة التي كان يأتي فيها سنويا إلى إسرائيل ما بين  9 آلاف إلى 24 ألف مهاجر في كل سنة.

 

فقد وصل إلى إسرائيل 13.681 مهاجراً يهوديا عام 2008 وهذا اقل بنسبة 25 في المائة من عدد اليهود المهاجرين إلى إسرائيل في السنة 2007، ومصدر الموجة الكبرى من المهاجرين هذه السنة كانت دول الاتحاد السوفيتي السابق، وجاء الباقي بالتحديد من روسيا والولايات المتحدة الأمريكية وإثيوبيا وفرنسا و أوكرانيا.

 

وأوضح مركز الإحصاء أن الفرق في المعطيات ينبع من أن هناك مهاجرين يهود يأتون إلى إسرائيل كسياح مع تأشيرة عمل أو في إطار برامج مختلفة، وبعد فترة معينة يغيرون وضعهم ويطلبون تسجيلهم كمهاجرين إلى إسرائيل.

 

ويفضل المهاجرين من الولايات المتحدة الأمريكية، السكن في مدينة القدس المحتلة، بينما المهاجرين الإثيوبيين يفضلون السكن في مدينة بئر السبع وصفد وفي الشمال إسرائيل.

 

ويعزو مراقبون، السبب في تراجع الهجرة اليهودية إلى فلسطين المحتلة، إلى التراجع الأمني الذي تشهده إسرائيل، بسبب تنامي ضربات المقاومة الفلسطينية، إضافة إلى تراجع ثقة اليهود في إمكانيات ومقومات استمرار الدولة العبرية.

انشر عبر