شريط الأخبار

أربعة فصائل تنتقد استبعادها من الحوار الفلسطيني في القاهرة

08:01 - 26 آب / فبراير 2009

 فلسطين اليوم: دمشق

اعتبرت أربعة فصائل فلسطينية مقرها العاصمة السورية دمشق أن عدم دعوتها إلى الحوار الوطني الفلسطيني الجاري في القاهرة "يأتي في سياق أجندة سياسية وتنظيمية لمصلحة أطراف ضد أطراف.

 

وقالت الفصائل الأربعة في بيان مشترك صدر عنها الخميس: إن "عدم دعوتها للمشاركة في الحوارات الجارية، يأتي في سياق أجندة سياسية وتنظيمية لمصلحة أطراف محلية وإقليمية تسعى للنيل من نهج وخيار المقاومة والقوى الملتزمة بهذا الخيار بعد أن عجز العدو الصهيوني عن تحقيق أهدافه بالعدوان العسكري".

 

وأعربت الفصائل الأربعة وهي جبهة النضال الشعبي الفلسطيني، وجبهة التحرير الفلسطينية، وفتح الانتفاضة، والحزب الشيوعي الثوري الفلسطيني، عن اعتقادها بأن نجاح الحوار مرهون بالالتزام بالثوابت الوطنية وبرنامج الإجماع الوطني الملتزم بخيار المقاومة والصمود.

 

وأكدت على أن أية محاولات لفرض إملاءات وأجندات إقليمية ودولية تحت ستار الالتزام باستحقاقات سياسية وأمنية ستؤدي إلى نتائج كارثية على القضية الفلسطينية لمصلحة المخططات المعادية.

 

وقالت هذه الفصائل: إن "تجاهل قوى وفصائل فلسطينية وشخصيات وطنية في الداخل والخارج لا يخدم إعادة بناء وحدة وطنية حقيقية ولا يساعد على إعادة بناء منظمة التحرير الفلسطينية وأن الحوار الوطني يتطلب مشاركة أوسع في الرعاية العربية إلى جانب الجهود المصرية".

انشر عبر