شريط الأخبار

إسرائيل تقلص كمية ونوعية البضائع الواردة للقطاع الخاص عبر معبر كرم أبو سالم

09:00 - 26 كانون أول / فبراير 2009


فلسطين اليوم-غزة

استأنف الجانب الإسرائيلي، خلال اليومين الماضيين، تزويد قطاع غزة بكميات محدودة من غاز الطهي، فيما قلص معدل عدد الشاحنات الواردة يومياً عبر معبر كرم أبو سالم من 130 شاحنة إلى أقل من 110 شاحنات.

وأكد رائد فتوح مسؤول لجنة إدخال البضائع في وزارة الاقتصاد الوطني أن الجانب الإسرائيلي عمد منذ مطلع الأسبوع الحالي إلى تقليص عدد الشاحنات المحملة بالبضائع والمساعدات الإغاثية.

وبيّن في حديث أن عملية تقليص عدد الشاحنات استهدفت بالدرجة الأولى تقليص كمية ونوعية البضائع والسلع الواردة إلى القطاع الخاص بشقيه التجاري والزراعي، موضحاً أن معدل الشاحنات التي كانت ترد منذ انتهاء الحرب عبر معبر كرم أبو سالم تقدر بمعدل 130 شاحنة يومياً انخفض ليتراوح بين 100 و110 شاحنات.

وأشار إلى أن عدد الشاحنات التي سمح بدخولها، أمس، عبر معبر كرم أبو سالم بلغ نحو 110 شاحنات، منها 71 شاحنة محملة بالمساعدات الإنسانية الواردة إلى وكالة الغوث "أونروا" ومنظمات دولية ومساعدات أردنية، و29 شاحنة للقطاع الخاص التجاري معظمها من اللحوم المجمدة، و10 شاحنات للقطاع الخاص الزراعي محملة بالفواكه.

وأوضح أنه تم عبر معبر المنطار "كارني" إدخال 70 شاحنة محملة بالقمح والأعلاف، فيما أدخل عبر معبر الشجاعية "ناحل عوز" نحو 43 طناً من الغاز و450 ألف لتر من السولار الصناعي اللازم لتشغيل محطة كهرباء غزة.

وحذّر فتوح من خطورة تقليص الجانب الإسرائيلي لكمية البضائع والسلع التجارية الواردة للقطاع الخاص في ظل حالة النقص الشديد الذي تعاني منه أسواق القطاع في السلع الاستهلاكية المختلفة.

انشر عبر