شريط الأخبار

الجامعة العربية تدعو العالم الى التعامل بجدية مع الحكومة الإسرائيلية المرتقبة

07:06 - 25 تموز / فبراير 2009

فلسطين اليوم-وكالات

دعت جامعة الدول العربية المجتمع الدولي اليوم الى التعامل بجدية مع الحكومة الاسرائيلية الجديدة المرتقبة لا سيما بعد فوز اليمين في الانتخابات الاسرائيلية وما تشكله بتوجهاتها من تهديد خطير للوضع الاقليمي.

 

ولفتت الجامعة في بيان صحافي بمناسبة الذكرى ال15 للمذبحة التي ارتكبها الارهابي باروخ غولدشتاين في الحرم الابراهيمي الشريف بنفس اليوم من عام 1994 الى أن مثل هذا التطور سيؤدي الى تدمير العملية السلمية والقضاء على حل الدولتين.

 

واضافت ان ذلك سيدفع المنطقة والعالم بأسره الى دوامة العنف مطالبة المجتمع الدولي بملاحقة المسؤولين الاسرائيليين عن ارتكاب المذابح في حق الشعب الفلسطيني وتقديمهم للعدالة.

 

وحذرت من خطورة الموقف في ظل التطورات الأخيرة وفوز اليمين الاسرائيلي المتطرف بالانتخابات البرلمانية الاخيرة الذي يضع العراقيل أمام أي مفاوضات وجهود للدفع نحو عملية سلمية.

 

وحثت الجامعة في هذا الاطار مجلس الأمن واللجنة الرباعية على تحمل المسؤولية في توفير الحماية الدولية للمدنيين الفلسطينيين وذلك لمنع الاعتداءات الاسرائيلية المتواصلة على الشعب الفلسطيني.

 

ولفتت الى ان مذبحة الحرم الابراهيمي التي ارتكبها غولدشتاين الذي كان ضابطا في جيش الاحتلال الاسرائيلي وأدت الى استشهاد 29 مصليا وجرح 150 أخرين "تشكل حلقة من سلسلة من المذابح الوحشية التي ترتكبها اسرائيل ضد المدنيين الفلسطينيين والتي لا زالت مستمرة حتى الان".

 

واعادت الى الاذهان العدوان الاسرائيلي الاخير على قطاع غزة "الذي استهدف المدنيين ولم يستثن الأطفال ولا النساء ولا الشيوخ واستخدمت فيه الأسلحة الفتاكة والمحرمة دوليا مثل قنابل الفسفور الأبيض وهدم البيوت فوق رؤوس قاطنيها ما أدى الى استشهاد أكثر من 1400 فلسطيني وجرح ما يقارب من خمسة آلاف".

 

  

انشر عبر