شريط الأخبار

تسيبي ليفني تحذر من "عملية" اسرائيلية جديدة في غزة

05:14 - 25 حزيران / فبراير 2009

فلسطين اليوم: القدس المحتلة

حذرت وزيرة الخارجية الاسرائيلية تسيبي ليفني اليوم الاربعاء من ان اسرائيل قد تشن "عملية" عسكرية أخرى على غزة في حال استمر تهريب الأسلحة المفترض من إيران إلى حركة "حماس" في قطاع غزة.

 

وقالت ليفني في ختام لقاء مع وزير الخارجية القبرصي ماركوس كبريانو: "يجب ان تدرك ايران ان تهريب الاسلحة الى سورية ولبنان و"حماس" يشكل انتهاكا فاضحا للاتفاقات الدولية ويجب ان يتوقف".

 

واضافت: "في حال استمر تهريب الاسلحة الى غزة فلن يكون امام اسرائيل خيار اخر غير شن عملية دفاعية اخرى".

 

وشنت إسرائيل اكبر هجوم لها على غزة في 27 كانون الاول (ديسمبر) مستخدمة القصف الجوي والبحري والبري. واستمر 22 وادى الى مقتل اكثر من 1330 فلسطينيا و13 اسرائيليا.

 

وتوقفت المعارك في 18 كانون الثاني (يناير) مع اعلان اسرائيل وحماس وقف اطلاق نار منفصلا انتهك مرارا باطلاق صواريخ فلسطينية وشن غارات اسرائيلية. وتتهم اسرائيل باستمرار ايران بتوفير الاسلحة لـ"حماس" عبر مئات الانفاق عند الحدود بين غزة ومصر وهي اتهامات تنفيها طهران.

 

من جهته، قال الجيش الاسرائيلي اليوم انه دمر سبعة انفاق على طول الحدود في غارة جوية بعدما اطلق ناشطون فلسطينيون صاروخين على جنوب اسرائيل.

انشر عبر