شريط الأخبار

القاهرة: الحوار يعقد ليوم واحد وجلسات عمل استكشافية للحوار الفلسطيني واستكماله الشهر القادم

01:57 - 25 تشرين ثاني / فبراير 2009


فلسطين اليوم- غزة

ذكرت مصادر مصرية مطلعه أنه تقرر أن يعقد الحوار الفلسطيني لمدة يوم واحد فقط غدا الخميس (26/2) وأن يبدأ بلقاء ثلاثي يجمع القاهرة مع وفدي حركتي "فتح" و"حماس" كبري الحركات الفلسطينية استنادا الي أن الخلافات الرئيسية تقع بين الحركتين، التي تصاعدت وبلغت ذروتها بسيطرة حماس علي قطاع غزة .

 

ورجّحت مصادر دبلوماسية مطلعة أن يقتصر الحوار علي جلسات عمل استكشافية للوقوف علي مدي الاستعداد للخوض في المسائل الجوهرية، التي ستتناولها اللجان المعنية بالقضايا محل الحوار وهي 6 لجان تناقش الانتخابات التشريعية والرئاسية وتوحيد الأجهزة الأمنية وتطوير واعادة هيكلة منظمة التحرير وشكل الحكومة الانتقالية القادمة وغيرها.

 

وذكرت المصادر أن لقاء الوسيط المصري مع وفدي الحركتين الرئيسيتين يهدف إلى التغلب على الكثير من الخلافات والعقبات بين الجانبين، خاصة ما يتعلق بقضية المعتقلين من رموز الحركتين، بصفة خاصة كوادر حماس لدي سجون السلطة في رام الله وتهيئة مناخ من الثقة من شأنه تعزيز وانجاح الحوار الشامل.

 

واعتبرت في الاتفاق الذي تم التوصل إليه بين الحركتين على وقف تبادل الاتهامات والحملات الاعلامية خلال اللقاءات التي جرت بالقاهرة قبل عدة أيام يمثل خطوة مهمه قالت أن من شأنها أن تسهم في دفع الحوار الي الأمام.

 

كما رأت في التحدي الذي فرضته الانتخابات الاسرائيلية ومنح اليمين المتطرف بزعامة نتنياهو فرصة تشكيل الحكومة القادمة من شأنه أن يمثل "جرس إنذار" وناقوس خطر لكل الفصائل الفلسطينية دون استثناء، وأن تدرك جميعها أن الخطر يواجه الجميع بل ومستقبل قضية شعبهم وتضحياته الضخمة.

 

وأكدت المصادر في هذا الصدد علي أن القاهرة ستضع هذه الرسالة وما اعتبرته "حقيقة هامه" أمام المجتمعين وتحذرهم مما آل اليه حالهم، وكذا من خطورة المستقبل والوضع السيئ الذي بات عليه الوضع الفلسطيني من جراء الانقسامات والصراعات التي شهدتها الأشهر الماضية.

 

وقالت إنها ستلفت انتباههم الي خطورة انفضاض التأييد والدعم الدولي، خاصة من الدول سواء صديقة أو أجنبية، التي تتعاطف مع حقوق هذا الشعب وما يتعرض له من معاناة علي أيدي الاحتلال الاسرائيلي، ومن ثم  فان عليهم مسئولية تاريخية أمام شعبهم.   

انشر عبر