شريط الأخبار

رسالة الحقوق: إساءة القناة الإسرائيلية العاشرة للنبي عيسى وأمه مريم إساءة لكافة الأديان

12:37 - 25 حزيران / فبراير 2009

فلسطين اليوم – غزة

أعرب مركز رسالة الحقوق اليوم في مدينة غزة عن استنكاره الشديد لما عرضته القناة الإسرائيلية العاشرة من إساءة واضحة واستهزاء بالنبي عيسى وأمه مريم البتول حيث أنها إساءة لكافة الأديان السماوية ، ومخالفة للمعتقدات ، وتمثل قمة العنصرية في تبرير استخدام حرية الرأي والتعبير ، والتي تعمق الأحقاد والكراهية بين الناس ، وتثير الفتن بين الأمم والشعوب.

 

ودعا المركز في بيان له التصدي لمحاولات ازدراء الأديان السماوية ورموزها الدينية من قبل وسائل الإعلام الصهيوني ، والتي تواصل من احتقارها واستهزاءها بكافة الديانات والتطاول على الأنبياء والمرسلين ، معربا عن تضامن المركز مع المسيحيين ، في مختلف بلدان العالم.

 

وأشار المركز أن عرض القناة العاشرة الإسرائيلية للفيلم المسئ الذي بث الأسبوع الماضي ويصوّر السيدة مريم العذراء على أنها مراهقة ، كما وصف السيد المسيح بأنه مات بالسمنة ، يكشف مدى إجرام الدولة العبرية في إطلاق العنان لوسائلها الإعلامية بالتطاول على الرموز الدينية التي لا تعترف بأي دين سماوي باستثناء اليهودية .

انشر عبر