شريط الأخبار

أبو مجاهد يدعو للانتفاض فلسطينياً وإسلامياً للدفاع عن القدس لمواجهة حملة التهويد الشرسة

11:51 - 25 تشرين أول / فبراير 2009

فلسطين اليوم-غزة

اعتبر أبو مجاهد الناطق الرسمي للجان المقاومة الشعبية أن الاستهداف الصهيوني لمدينة القدس المحتلة يتم عبر مخطط تهويد تنفذه دوائر الحكومة الصهيونية المختلفة على وقع الصمت العربي والإسلامي لتهجير سكان المدينة المقدسة في إطار السعي لجعل القدس مستوطنة يهودية .

 

وأكد أبو مجاهد أن قضية القدس تشكل برميل بارود القضية الفلسطينية وأن أي مساس بالقدس ومعالمها والعبث بطبيعتها وتغيير العامل الديمغرافي لصالح عصابات المغتصبين الصهاينة سوف يكون لعب بالنار التي لن تقوى الحكومة الصهيونية على الاستمرار به أمام إصرار وصمود أهل الحق في الحفاظ والدفاع بكل قوة عن حقوقهم في مدينتهم المقدسة.

 

وأوضح الناطق باسم لجان المقاومة الشعبية أن العدوان الصهيوني على أهالي مدينة القدس وخاصة الهجمة الأخيرة على أهالي سلوان تكشف الوجه القبيح للكيان الصهيوني متوقعاً مزيدا من الهجمات على المدنية المقدسة وأهلها الصامدين عند تشكيل حكومة المتطرفين في الكيان الصهيوني.

 

ودعا أبو مجاهد جماهير شعبنا الفلسطيني في مدينة القدس والضفة المحتلة والأراضي المحتلة عام 48 إلى أن يكون لهم الدور الريادي والتحرك الفوري للدفاع عن القدس المحتلة مؤكدا أن غزة هي جزء أساسي في مسيرة الدفاع عن القدس والمسجد الأقصى وأن المقاومة وجماهيرها جاهزة للعطاء والبذل من أجل حماية القدس من الهجمة الصهيونية.

 

  وطالب أبو مجاهد جماهير الأمة العربية والإسلامية إلى ضرورة التحرك المباشر نحو نصرة القدس وسكانها في كل المحافل والتحرك الميداني العملي لمحاصرة كل أشكال العدوان والتهويد ومحاربتها بشتى الوسائل والإمكانيات.

انشر عبر