ادخل كلمات البحث ...

^200 مثال: حكومة التوافق الفلسطيني

الأكثر رواجا Trending

مشاركة

تشهد الضفة المحتلة خلال الـ24 ساعة الماضية تحركات دبلوماسية ، وخاصة من الجانب المصري ، حيث وصل وزير الخارجية المصري سامح شكري، اليوم الإثنين 20/7/2020 ، إلى مقر الرئاسة في مدينة رام الله، للقاء الرئيس محمود عباس، بعد اتصال هاتفي مع الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي بالأمس ، بالتزامن مع تصريحات عضو المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية "حماس" د. خليل الحية وأمين سر اللجنة المركزية لحركة "فتح" اللواء جبريل الرجوب اللذان اعلنا عن إقامة مهرجان وطني في قطاع غزة خلال الأيام المقبلة والحديث عن كلمة لرئيس السلطة خلال المهرجان.

واستقبل الوزير المصري وزير الخارجية والمغتربين رياض المالكي، وسفير مصر لدى دولة فلسطين عصام عاشور.

وكان الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، اجرى هاتفي مع الرئيس، دعم بلاده ومساندتها للشعب الفلسطيني وقضيته العادلة، ومنظمة التحرير الفلسطينية الممثل الشرعي والوحيد للشعب الفلسطيني بقيادة سيادة الرئيس محمود عباس.

وأشار إلى انه سيوفد وزير الخارجية سامح شكري ليؤكد الموقف المصري الثابت تجاه فلسطين، والاستماع لمواقف الرئيس عباس الحكيمة، وتقديم الدعم الكامل للموقف الفلسطيني.

مهرجان في غزة

أكد الدكتور خليل الحية عضو المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية "حماس" اليوم الاثنين 20/7/2020، تم التوافق على عقد مهرجان مركزي على أرض غزة الصامدة خلال الأيام القليلة القادمة استكمالًا لتوحيد الجهود الفلسطينية في مواجهة خطة الضم وصفقة القرن.

وقال الحية خلال تصريحات له ، ان المهرجان سيتضمن كلمات ومشاركات دولية رسمية، إضافة إلى المشاركة  بكلمة للرئيس محمود عباس، وكلمة إسماعيل هنية رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية "حماس".

وبين الحية ان المهرجان سيكون رسالة لكل الأطراف؛ تؤكد موقف شعبنا الموحد بفصائله وقواه كافة، وفي كل أماكن تواجده ضد مشروع الضم، وصفقة القرن، وكل المؤامرات التي تستهدف قضية شعبنا وحقوقه التاريخية.

ومن جانبه أعلن أمين سر اللجنة المركزية لحركة "فتح" اللواء جبريل الرجوب، أنه تم الاتفاق مع حركة "حماس"، على إقامة مهرجان وطني في قطاع غزة خلال الأيام المقبلة لتجسيد الموقف الفلسطيني الموحد في مواجهة مشروع تصفية القضية الفلسطينية من خلال مشروع الضم و"صفقة العصر".

وأكد أن هذا الحل هو المدخل باعتبار القانون والشرعية الدوليين هما المرجع لحل القضية الفلسطينية، والمدخل لتحقيق السلام والاستقرار الإقليمي والعالمي.

وأعلن الرجوب أنه ستكون هناك كلمة للرئيس محمود عباس خلال المهرجان ولقادة وطنيين، مشيرا إلى أنه تم تكليف عضو اللجنة المركزية لحركة "فتح" أحمد حلس لمواصلة الاتفاق على الآليات وتحديد الزمان والمكان.