شريط الأخبار

6 من كبار أساتذة القانون في "إسرائيل" يطالبون بإجراء تحقيق حول الحرب على غزة

10:49 - 25 تموز / فبراير 2009

فلسطين اليوم – القدس المحتلة  

طالب ستة من كبار الأساتذة في القانون الدستوري والدولي في "إسرائيل" المستشار القانوني لحكومة الاحتلال مني مزوز بتشكيل لجنة تحقيق خارجية لتقصّي الحقائق فيما إذا كان جيش الاحتلال قد ارتكب جرائم حرب في عملية "الرصاص المصبوب" الأخيرة في قطاع غزة.

 

ويرى هؤلاء الأساتذة أن تحقيقا خارجيا فقط كفيل بتحييد دعاوى مستقبلية بحقّ "إسرائيل" في هذه القضية وردّ اعتبار جيش الاحتلال.

 

وتقول "يديعوت أحارونوت" إن الأساتذة الستة أوضحوا في عريضة تقدموا بها أنهم يطالبون بتشكيل لجنة تحقيق خارجية نظرا لأن مزوز والنائب العسكريّ العام البريغادير افيحاي مندلبليت كانا ضالعَيْن بالذات في الأعمال والأنشطة العسكرية وأقرّا بالقيام بها خلال عملية الرصاص المصبوب، وعليه فلا يمكن أن يكونا في عداد طاقم المحققين في هذه القضية.

 

وأعرب الأساتذة الستة في عريضتهم عن اعتقادهم بأن معاهدة جنيف الرابعة تقضي صراحةً بأن أيّ دولة - هي طرف من أطراف هذه المعاهدة - من واجبها البحث عن أشخاص مشتبه في ارتكابهم انتهاكات خطيرة لهذه المعاهدة وتقديمهم للمحاكمة والمقصود هو تلك الانتهاكات التي تؤدي إلى مسؤولية جنائية شخصية. ويرى هؤلاء الأساتذة أن المسؤولية الجنائية تلزم الدول باتّخاذ كافة الإجراءات الضرورية لوقف أعمال تتناقض مع معاهدة جنيف.

انشر عبر