شريط الأخبار

كوريا الشمالية تعلن عن وشوك إطلاق قمرا اصطناعيا

09:12 - 24 حزيران / فبراير 2009

فلسطين اليوم-وكالات

أعلنت كوريا الشمالية اليوم الثلاثاء انها على وشك اطلاق "قمر اصطناعي" في الفضاء على خلفية التوترات الحادة مع كوريا الجنوبية والولايات المتحدة التي تتخوف في الواقع من اطلاق صاروخ جديد بعيد المدى.

 

وافاد بيان للجنة الفضائية الوطنية نشرته وكالة "الانباء الكورية الشمالية" الرسمية ان "استعدادات كثيفة تجرى لاطلاق صاروخ اونها-2 لوضع القمر الصناعي للاتصالات كوانغميونغسونغ-2 في المدار في موقع دونغهاي للاطلاق (...) في منطقة هامغيونغ الشمالية". وقال عضو في اللجنة "عندما ستنجز عملية اطلاق القمر الصناعي وتتكلل بالنجاح ستسجل التكنولوجيا الفضائية للامة قفزة كبيرة الى الامام باتجاه ان تصبح قوة اقتصادية".

 

ولم يوضح موعد الاطلاق. لكن من المحتمل ان يتم حول الثامن من اذار (مارس) لمناسبة تجديد البرلمان الكوري الشمالي بحسب وكالة الانباء الكورية الجنوبية "يونهاب". وفي 16 شباط (فبراير )يوم الاحتفال بميلاد "الزعيم الغالي كيم جونغ ايل" لبلوغه 67 عاما تذرعت كوريا الشمالية بـ "حقها المطلق" في متابعة برنامجها الفضائي واعلنت عن وشوك اطلاق صاروخ مما يغذي المخاوف من اطلاق تجربة جديدة على صاروخ طويل المدى.

 

وكان النظام الشيوعي تسبب بازمة دولية في اب (اغسطس) 1998 عندما اطلق صاروخا طويل المدى من نوع تايبودونغ-1 حلق فوق جزء من اليابان قبل ان يسقط في المحيط الهادىء. واعلنت انذاك انها اطلقت "بنجاح صاروخا لاطلاق قمر صناعي". وقد اعلنت اليابان الثلاثاء انها مستعدة لمواجهة اي وضع طارىء.

 

وفي هذا الصدد قال ياسوهيسا كاوامورا المتحدث باسم وزارة الخارجية اليابانية ان "الحكومة تستعد دائما لاتخاذ التدابير الملائمة لمواجهة اي وضع طارىء". ورفض الناطق الافصاح عما اذا كانت طوكيو تتوقع فعلا ان تقوم كوريا الشمالية بتجربة صاروخ، مكتفيا بالقول ان الحكومة تدقق في "مختلف المعلومات". وفي تموز (يوليو) 2006 اجرت بيونغ يانغ مجددا عمليات اطلاق فاشلة لسبعة صواريخ احدها طويل المدى من نوع تايبودونغ-2 مما اثار قلقا كبيرا. وجرت عمليات اطلاق صواريخ قصيرة المدى في 2007 و2008 اعتبرها الخبراء في الغالب بمثابة تحديا يرمي الى تشديد الضغط للتفاوض من موقع قوة.

انشر عبر