شريط الأخبار

الجبهة الشعبية: تقرير "أمنستي" مكافأة للاحتلال الإسرائيلي على عدوانها على غزة

05:53 - 23 تموز / فبراير 2009

فلسطين اليوم- غزة

انتقدت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين تقرير منظمة العفو الدولية "أمنستي" بشأن وضع حقوق المواطن الفلسطيني، وأكدت أنه ليس من العدل ولا المنطق أن يتساوى الجلاد بالضحية في تقرير منظمة دولية تعنى بحقوق الإنسان، وأشارت إلى أن المقارنة والمساواة في التقرير بين الاحتلال وفصائل المقاومة الفلسطينية يتناقض ويتعارض بالأساس مع الشرعية الدولية وقراراتها، التي تعترف وتتضامن مع الشعوب المحتلة في مقاومتها للاحتلال إلى أن تنال حريتها واستقلالها.

 

واستغربت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين في بيان لها اليوم أرسلت نسخة منه لـ "فلسطين اليوم" دعوة "أمنستي" لمجلس الأمن لفرض حظر فوري وتام على الأسلحة المرسلة إلى إسرائيل وفصائل المقاومة، ووصفت ذلك بأنه "مغالطة مقيتة"، وقال البيان: "كان الأجدر بالمنظمة أن تدعو إلى تجريد الكيان المحتل من الأسلحة المحظورة والمحرمة دولياً التي استخدمها بحق المدنيين خلال العدوان الأخير على قطاع غزة مثل الفسفور الأبيض واليورانيوم المنضب وغيرها من أسلحة التدمير المحرمة".

 

واعتبر البيان أن تقرير "أمنستي" مكافأة للاحتلال الإسرائيلي على جرائمه بحق الشعب الفلسطيني، والتي ظهرت جلية في عدوانه الأخير على القطاع، وما شهده العالم أجمع من مجازر وحشية بحقه.

 

وطالب البيان المنظمات الدولية بمختلف تخصصاتها بتحري الدقة والإنصاف في تقاريرها، وإلى ممارسة دورها في الضغط على المعتدي لوقف اعتداءاته وإلزامه باحترام الاتفاقيات الدولية وخصوصاً اتفاقية جنيف الرابعة التي وفرت حماية خاصة للمدنيين زمن الاحتلال، كما قال البيان.

 

 

انشر عبر