شريط الأخبار

الظواهري يطلب من حماس عدم قبول تهدئة وعدم الدخول في منظمة التحرير

04:29 - 23 كانون أول / فبراير 2009


فلسطين اليوم – قسم المتابعة

حث الرجل الثاني في تنظيم القاعدة أيمن الظواهري حركة حماس على "عدم الاستسلام للضغوط العربية للتوصل الى تهدئة مع اسرائيل وتعهد بدعم القتال ضد الدولة العبرية".

 

وقال الظواهري في تسجيل ظهر على الانترنت يوم الاثنين "يحاول أعوان اسرائيل من العرب أن يفرضوا على أهل غزة تهدئة توقف جهادهم وتساومهم على فك الحصار".

 

وأضاف "أؤكد لإخواننا وأهلنا في غزة أن الجهاد لتحرير فلسطين وسائر ديار الإسلام لا يجب أن يتوقف وان ضاق المجال في مكان فانه يتسع في أماكن غيره".

 

وتابع الظواهري "أكرر لاخواننا المجاهدين في غزة وفي كل مكان أن المجاهدين في جبهات الجهاد المختلفة على اتم الاستعداد لان يقدموا لاخوانهم المجاهدين في غزة وفي كل مكان التدريب والاعداد بأقصى ما يستطيعون".

 

ونصح الظواهري الجماعة الاسلامية دون ذكرها بالاسم بألا تندمج مع فصائل غير اسلامية تحت مظلة منظمة التحرير الفلسطينية بقيادة الرئيس الفلسطيني محمود عباس. وكثيرا ما انتقدت القاعدة حماس لتخليها عن شن تفجيرات انتحارية للقيام بدور سياسي.

 

وقال "الحديث عن اصلاح منظمة التحرير الفلسطينية عادة لا طائل من ورائه فمنظمة التحرير الفلسطينية هي هيئة علمانية لا تتحاكم بالشريعة الاسلامية وهي الهيئة التي أسقطت الجهاد من ميثاقها والتي قبلت بفتات من فلسطين".

انشر عبر