شريط الأخبار

نتانياهو يفشل بإقناع ليفني في الانضمام لحكومة برئاسته رغم العروض المغرية

07:29 - 23 تموز / فبراير 2009

فلسطين اليوم : ترجمة خاصة

عُقد القدس المحتلة الليلة الماضية أول اجتماع بين رئيس حزب "الليكود" بنيامين نتانياهو المكلف بتشكيل الحكومة المقبلة ورئيسة حزب "كاديما" تسيبي ليفني لبحث إمكانية انضمام الأخيرة إلى ائتلاف يرأسه نتانياهو.

ولم يسفر الاجتماع – بحسب الإذاعة العبرية العامة- عن أي نتيجة سوى الاتفاق على متابعة اللقاءات بين الجانبين.

وأعرب نتانياهو عن أمله في أن يتسنى إيجاد القواسم المشتركة وجسر الخلافات بين الحزبين من منطلق الابتعاد عن الاعتبارات الحزبية الضيقة.

ومن المرجَّح أن يكون نتانياهو قد طرح على ليفني خلال الاجتماع عرضاً مغرياً يقضي بتعادل عدد الحقائب الوزارية لكلا الحزبين ومنح "كاديما" اثنتين من الحقائب السيادية الثلاث الحرب والخارجية والمالية.

وانتقد عدد من مقرَّبي نتانياهو عدم إبداء ليفني أي مرونة في القضايا السياسية خاصةً في المسار الفلسطيني.

بدورها أكدت ليفني نيتها التوجه بحزب "كاديما" إلى مقاعد المعارضة، واصفةً الخلافات مع رئيس "الليكود" بأنها شديدة نظراً لتمسكها بحل الدولتين للشعبين.

انشر عبر