شريط الأخبار

إدارة أوباما تعطي الضوء الأخضر للسلطة بتشكيل حكومة وحدة مع حماس

01:52 - 23 كانون أول / فبراير 2009


فلسطين اليوم: غزة

أوضحت مصادر فلسطينية الأحد أن حركتي فتح وحماس تلقتا تقارير من جهات عربية وإقليمية ودولية تؤكد على ضرورة إنهاء الأزمة في الساحة الفلسطينية، وتشكيل حكومة وحدة وطنية في أسرع وقت للبدء في وضع أسس حل سياسي للصراع الفلسطيني الإسرائيلي شارفت الإدارة الأمريكية على الانتهاء من بنوده بهدف طرحه في قمة دولية للسلام تعقد في دولة شرق أوسطية في شهر نيسان (ابريل) القادم.

 

وحسب المصادر فان 'عدم انجاز المصالحة في الساحة الفلسطينية، سيلحق ضررا كبيرا بالشعب الفلسطيني لذلك حذرت هذه التقارير من تجاوز التحركات السياسية للجانب الفلسطيني في حال استمر الانقسام وعدم التوصل إلى مصالحة وتشكيل حكومة وحدة، وهذا يعني أن الفلسطينيين لن تتم دعوتهم لأية مؤتمرات إقليمية أو دولية إذا لم ينجزوا ما هو مطلوب منهم، وبالتالي سيعهد إلى الدول العربية مسؤولية التحدث باسم الفلسطينيين".

 

وعلى نفس الصعيد أوضحت مصادر إسرائيلية ان الإدارة الأمريكية وافقت على تشكيل حكومة وحدة وطنية فلسطينية تشارك فيها حركة حماس.

 

واوضحت صحيفة 'جيروزاليم بوست' الاسرائيلية في عددها الصادر الأحد عن أن إدارة الرئيس الأمريكي الجديد باراك أوباما منحت السلطة الفلسطينية الضوء الأخضر من أجل التحدث مع 'حماس' بخصوص تشكيل حكومة وحدة فلسطينية، وذلك حسبما أكد أحد مسؤولي السلطة في رام الله.

 

وأشار ذلك المسؤول إلى أن واشنطن قامت أيضًا بإعطاء الضوء الأخضر للإدارة المصرية كي تقوم بمواصلة جهودها بغية تحقيق المصالحة بين فتح وحماس.

 

وقال المسؤول: تتمتع الإدارة الامريكية الجديدة بسياسة مختلفة عن سياسة الرئيس الامريكي السابق، جورج بوش؛ فإدارة الرئيس باراك أوباما تعتقد أن تشكيل حكومة وحدة بين فتح وحماس هو أمر جيد بالنسبة إلى نشر الاستقرار.

انشر عبر