شريط الأخبار

إعادة فتح سجن أبو غريب باسم جديد وبـ"معايير دولية"

11:34 - 22 تموز / فبراير 2009

فلسطين اليوم-وكالات

أعادت الحكومة العراقية أمس السبت افتتاح سجن أبو غريب غرب العاصمة العراقية بتغيير أسمه إلى "سجن بغداد المركزي". وصرح وكيل وزارة العدل بوشو دزه ئي ، المشرف العام على السجون العراقية، لصحيفة "الشرق الأوسط" اليوم الأحد أن "هذا السجن يعد سجنا دوليا من حيث مواصفاته ومعايير السجون الدولية ، إذ أضيفت إليه قاعات لممارسة الرياضة وقاعات كمبيوتر ووحدات حديثة للرعاية الطبية وعلاج الاسنان وباحة للأسر الزائرة".

 

وأضاف أن السجن "يتسع لـ12 إلى 15 ألف نزيل " ، مشددا على أن السجون العراقية باتت مفتوحة أمام الجميع ، وأنه ليس هناك ما تريد بغداد أن تخفيه. وقالت الصحيفة إن السلطات العراقية تحاول بذل جهدها لتحسين سمعة السجن الذي مر بمرحلتين من أسوأ المراحل التي مر بها. وكانت المرحلة الأولى في عهد الرئيس العراقي الراحل صدام حسين، حيث كان يحشر ما يقرب من 80 ألف سجين في زنازين وقاعات طاقتها القصوى 15 ألف سجين.

 

أما المرحلة الثانية فدشنت تاريخها القوات الأميركية عندما فضحت ممارسات تعذيب لااخلاقية ولاانسانية ضد معتقلين عراقيين. وأعادت وزارة العدل العراقية إعمار بعض أقسام سجن أبو غريب في محاولة للتخلص من سمعة السجن السيئة.

انشر عبر