الممرضة المسؤولة عن رعاية اياد الحلاق تكشف لحظات قتله من قبل الاحتلال

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 03:43 م
03 يونيو 2020
والدة الشهيد اياد الحلاق

كشفت الممرضة المسؤولة عن رعاية الشهيد الفلسطيني إياد الحلاق، اليوم الأربعاء، انّها كررت على الجنود الإسرائيليين "أنه معاق"، قبل أن يفتحوا عليه النار، مؤكدةً أن الجنود لم يستجيبوا، وفق صحيفة الغارديان البريطانية.

وأوضح الممرضة وردة أبو حديد، أن قوات الاحتلال صرخت على إياد الحلاق الذي يعاني من التوحد وقام بالهروب بين سلال القمامة، مشيرةً إلى أنها ارادت توضيح الامر للجنود، إلا أنهم لم يستجيبوا لها.

وبيّنت أبو حديد، أن قوات الاحتلال أطلقت الرصاص صوب الحلاق، لترديه قتيلاً، مشيرةً إلى الجنود وجوها بنادقهم إليها بدعوى ان الشهيد اخبأ معها مسدس، وهو ما نفاه التحقيق الذي اجراه الجيش.

وزعمت وسائل إعلام عبرية :"انه تم التحقيق مع ضابطين، وتم وضع أحدهما تحت الإقامة الجبرية".

وشيع اهالي مدينة القدس المحتلة، جثمان الشهيد اياد الحلاق يوم الاحد الماضي، بعد احتجاز قوات الاحتلال جثمانه لساعات طويلة، إلى مثواه الاخير في مقبرة "المجاهدين" في الاسباط.