شريط الأخبار

تزايد الهجرة اليهودية "العكسية" من القدس وتوقع أغلبية فلسطينية بعد 25 سنة

02:54 - 21 تشرين أول / فبراير 2009

فلسطين اليوم: القدس المحتلة

عبّر رئيس بلدية القدس الاحتلالية، عن قلقه ومخاوفه من فقدان الأغلبية اليهودية في مدينة القدس المحتلة خلال العقدين القادمين، وذلك بالرغم مما تقوم به سلطات الاحتلال من أجل تهويد المدينة وطرد سكانها الأصليين من الفلسطينيين المقدسيين.

 

وقال رئيس البلدية نير بركات، "إنّ الهجرة المعاكسة من العاصمة مستمرة"، محذراً من أنّ "سكان المدينة اليهود سيصبحون أقلية في غضون خمس وعشرين سنة"، لصالح المواطنين الفلسطينيين، على حد تحذيره.

 

وجاءت تصريحات المسؤول الإسرائيلي التي نشرتها وسائل الإعلام العبرية، خلال مشاركته في مؤتمر صندوق "كيرن هيسود" المتخصص في جمع الأموال من الجاليات اليهودية في العالم لاستجلاب المزيد من اليهود إلى فلسطين.

 

وأكد بركات ضرورة "تطوير السياحة في مدينة القدس وزيادة الغرف الفندقية ثلاثة أضعاف"، مبيناً أنّ الهدف الذي وضعه نصب عينيه هو أن يزو القدس عشرة ملايين سائح سنوياً في غضون عشر سنوات، كما قال.

انشر عبر