شريط الأخبار

وثيقة تركية تثبت زيف الادعاءات الإسرائيلية وتؤكد الملكية الفلسطينية لأراضي الشيخ جراح

07:40 - 20 كانون أول / فبراير 2009


فلسطين اليوم : القدس المحتلة

بارقة أمل جديدة ظهرت لأفراد أربع عائلات مقدسية من حي الشيخ جراح بعد إبراز محاميهم حسني أبو حسين وثيقة تركية تثبت زيف الادعاءات الإسرائيلية بملكيتها للأرض المقام عليها تلك العقارات وتؤكد أنها ملكية للعائلات الفلسطينية في الحي.

محكمة الصلح الإسرائيلية عقدت جلسة صباح أمس الخميس للنظر في الاعتراض المقدم من قبل المحامي أبو حسين ضد قرار إخلاء عائلة محمد كامل الكرد ورفقة الكرد وعبد الفتاح الغاوي وماهر حنون، ودحض محامي العائلات مسجل الأراضي ولجنة اليهود الشرقيين عندما أثبت تزويرهم لورقة الطابو التركية.

وأوضح المحامي أبو حسين في لقاء خاص مع مراسلنا أن محامي الطرف الإسرائيلي حاول نقل القضية للقاضي الذي أصدر قرارات الإخلاء بحق العائلات المذكورة إلا انه رفض ذلك وطلب من القاضي دراسة القضية، مشيراً إلى أن كافة الأوراق من الجانب التركي ستصل خلال الأيام القادمة.

وبناء على ذلك قرر القاضي تأجيل النظر في القضية حتى إشعار آخر في ضوء الأوراق الجديدة التي قدمها المحامي أبو حسين، ضد إدعاءات المستوطنين بملكيتهم لأراضي الشيخ جراح.

وأوضح انه جرت داخل المحكمة مشادة كلامية، اتهم فيها المحامي أبو حسين دائرة تسجيل الأراضي الإسرائيلية بالسرقة لأن مسجل الأراضي حاول سرقة الأرض، مؤكداً أن أوراق الجمعية الاستيطانية مزورة ولا تعطي ملكية للأرض وإنما استعمال مؤقت، مطالباً في الوقت ذاته المحكمة بإعادة النظر في قرارات الإخلاء التي صدرت في حينه.

انشر عبر