شريط الأخبار

حسام زكي: "قرار الكابنيت الإسرائيلي انتكاسة للجهود المصرية" ومؤتمر إعادة إعمار غزة في موعده

05:23 - 19 حزيران / فبراير 2009

فلسطين اليوم-وكالات

أكد المتحدث الرسمي باسم الخارجية المصرية السفير حسام زكي، اليوم، أن مؤتمر المانحين الدولي الخاص بإعادة إعمار غزة سيعقد في موعده دون تأجيل.

 

وعبر السفير زكي في تصريح للصحفيين بالقاهرة، عن رفضه لقرار إسرائيل ربط فتح المعابر بإطلاق سراح الجندي جلعاد شاليط، معتبرا أن القرار يعرقل فرص التوصل إلى تهدئة.

 

وبخصوص مؤتمر إعادة إعمار غزة، أوضح انه سيعقد في موعده المقرر في الثاني من آذار/ مارس المقبل، نافيا أن يكون تأجيل الحوار الفلسطيني الذي كان مقررا في  الثاني والعشرين من الشهر الجاري سيؤدي إلى تأجيل المؤتمر.

 

وأوضح السفير زكي أن تأجيل الحوار الفلسطيني هو لفترة وجيزة حتى يمكن تهيئة مناخ مناسب لبدء عملية المصالحة الفلسطينية، لافتا إلى أن التأجيل ليس مفتوحا ولكنه تأجيل لبضعة أيام حتى يمكن خلق المناخ المناسب وتهيئة الظروف التي تدفع المصالحة إلى الأمام، وإتاحة فرصة لمزيد من المشاورات التي تؤمن عملية ايجابية للمصالحة.

 

وأكد عزم بلاده على المضي في موضوع المصالحة في وقت قريب جدا، معربا عن أمله بأن يكون ذلك قبل مؤتمر إعمار غزة، موضحاً أن هناك اهتماماً فلسطينياً من جميع الأطراف ببداية عملية المصالحة.

 

وحول الجهود التي تقوم بها مصر للمصالحة العربية قال السفير زكي: إن أي جهد يصب في إطار رأب الصدع العربي وتنقية الأجواء العربية تمهيدا لمصالحة عربية هو جهد 'ايجابي' موضحا أن تحقيق هذه المصالحة يتطلب التوافق على محددات معينة للسياسات التي يمكن أن تخدم المصلحة العربية.

 

وبين أنه إذا ما تحقق ذلك فسوف تكون هناك مصالحة على أرضية صلبة من التفاهم وليست مجرد مصالحات شكلية وتغيير حقيقي في المسرح العربي الحالي.

 

وحذر السفير زكي من أن استمرار الخلافات حتى موعد انعقاد القمة العربية الدورية في آذار/ مارس المقبل بالدوحة سوف يؤثر "سلبا" على فرص نجاح القمة، معرباً عن الأمل في استمرار الجهود المبذولة حاليا، وفي إبداء كل الأطراف المرونة اللازمة لتحقيق مصالحة حقيقية.

انشر عبر