شريط الأخبار

الاحتلال يقرر إبعاد أسيرين من الجهاد الإسلامي إلى الأردن

01:08 - 19 حزيران / فبراير 2009

بيت لحم: فلسطين اليوم

قررت سلطات الاحتلال الصهيوني إبعاد الأسيرين "طالب وعمر محمود بني عودة"، من بلدة طمون القريبة من مدينة جنين إلى الأردن.

 

وقال نادي الأسير الفلسطيني اليوم، في بيان له ان الأسيرين بني عودة يواجهان قرارا بالإبعاد الى الأردن رغم أنهيا فترة محكومتيهما و حصولهما على جمع شمل وهويات فلسطينية مؤخرا.

 

وكان الأسير طالب قد اعتقل في 21/5/2006 بتهمة الانتماء لحركة الجهاد الإسلامي ورغم إنهاء محكوميته البالغة 21 شهرا  في 21/10/2007، الا ان إدارة الاحتلال رفضت الإفراج عنه وعن شقيقه الذي أنهى محكوميته أيضا وقررت إبعادهما بعدما تراجعت عن قرار لم الشمل لهما.

 

وكان محامي الأسيرين قد قدم التماسا لمحكمة العدل العليا عن طريق وزارة شؤون الأسرى لإلغاء قرار  الإبعاد و الإفراج عنهما و لكن المحكمة رفضته و طلبت الحصول  على أوراق تثبت أنهما ليسا مواطنين أردنيين.

 

وقد وجه الأسيران نداءا عبر نادي الأسير الفلسطيني للمؤسسات الحقوقية للتدخل لتنفيذ قرار الإفراج وخاصة أنهما حصلا في المرحلة الأخيرة على لم شمل يمكنهما من استصدار هوية فلسطينية.

 

انشر عبر