شريط الأخبار

لقاء بين "فتح وحماس" بالضفة الليلة.."وخريشة" لـ"فلسطين اليوم": الاعتقالات السياسية تزداد وهي أكبر من المتحاورين

10:35 - 18 تموز / فبراير 2009

فلسطين اليوم-رام الله

عقدت حركتا فتح وحماس اجتماعاً جديداً في الضفة الغربية المحتلة مساء اليوم الأربعاء ،لتهيئة أجواء الحوار الوطني، وفقاً لما قالته مصادر فلسطينية مطلعة.

 

وترأس وفد حماس عضو مكتبها السياسي رأفت ناصيف، وترأس وفد فتح عضو مجلسها الثوري جبريل الرجوب، المستشار الأمني السابق للرئاسة الفلسطينية.

 

ونقل مركز البيان للإعلام عن المصادر قولها إن اللقاء جاء بهدف تهيئة أجواء الحوار الوطني الفلسطيني والعمل على إنجاحه وتذليل كل العقبات. وتحدثت أنباء متوافقة عن أجواء إيجابية سادت اللقاء.

 

وناقش الوفدان جميع القضايا، وقالت المصادر إن القضايا نوقشت بشفافية وصراحة، وتم الاتفاق على مواصلة اللقاءات بين الحركتين لتهيئة الأجواء المناسبة لانطلاق حوار وطني ناجح ومصالحة فاعلة وبناءة.

 

وفي تعقيبه على هذا النبأ أكد الدكتور حسن خريشة النائب الثاني لرئيس المجلس التشريعي، أنه يتمنى أن تسفر هذه الاجتماعات عن نتائج إيجابية، لكن يبدو حتى الآن أن الواقع هو عكس ذلك، فمن الواضح أن من يقود عملية الاعتقال السياسي حكومة فياض وأطراف أخرى.

 

وأضاف خريشة أن الاعتقالات السياسية تزداد بالضفة الغربية، وأن الصورة حتى الآن ضبابية وقاتمة، وأن المتحاورين سواء من حركتي فتح وحماس ليسوا أصحاب قرار في هذه القضية.

 

كما حمل "خريشة" السلطة المسئولية الكاملة عن وفاة المعتقل السياسي "محمد الحاج" في سجن الأمن الوقائي بجنين مؤخرا.

 

 

انشر عبر