شريط الأخبار

قمة عربية مصغرة في الرياض تضم مصر والأردن وسوريا وقطر لبحث الحوار الفلسطيني

08:45 - 18 حزيران / فبراير 2009

فلسطين اليوم-وكالات

قالت مصادر دبلوماسية عربية ان السعودية  تسعى لعقد قمة عربية مصغرة قبل نهاية الشهر الجاري في الرياض وهناك اتصالات ومشاورات تجريها السعودية مع بعض الدول من اجل عقد اللقاء العربي المصغر  الذي سيسبق القمة العربية في قطر الشهر القادم.

وأشارت المصادر الى ان القيادة السعودية ترغب في التشاور مع الدول العربية الرئيسة في بعض القضايا والمسائل الهامة والحساسة وإنها ـ اي السعودية ـ تفضل الوصول إلى قرارات وتفاهمات حول المسائل التي سيتم مناقشتها قبل قمة قطر.

وذكرت المصادر ان الدول التي اقترحت عليها السعودية المشاركة في القمة هي: مصر، سوريا  والأردن ، وتتحدث المصادر عن ان هناك رغبة في دعوة قطر الى القمة المصغرة بصفتها الرئيسة القادمة للقمة العربية التي ستعقد في شهر آذار.

وأضافت المصادر الدبلوماسية العربية أن القيادة السعودية سترسل مبعوثين لها إلى بعض الدول العربية لشرح الهدف من القمة المصغرة ، وان مبعوثا سعوديا سيصل الى المغرب للالتقاء مع العاهل المغربي قبل نهاية الأسبوع.

ونقلت المصادر الدبلوماسية عن مسؤول عربي كبير في احدى الدول التي ستشارك في القمة المصغرة ان السعودية ترغب في التشاور حول الموقف العربي من بعض القضايا الحساسة في المنطقة ومن بينها قضية العراق والترتيبات الأمريكية المقبلة في هذا البلد ، بالإضافة الى الحوار الفلسطيني الفلسطيني وضرورة انجازه قبل القمة العربية في آذار، والموقف العربي حول العملية السلمية في المنطقة في أعقاب الانتخابات الإسرائيلية التي أفرزت وضعا صعبا في إسرائيل لا يوفر اي مناخ لعملية سلام مقبلة ، وهذا يحتاج الى حسم الموقف العربي من المبادرة العربية للسلام، إضافة الى بحث الملاحقة الدولية للرئيس السوداني تحت ادعاء ارتكاب جرائم حرب في اقليم دارفور.

وتشير المصادر الدبلوماسية الى ان هذه القضايا تحتاج الى التشاور وبشكل سريع خاصة وان وزيرة الخارجية الأمريكية التي ستصل الى المنطقة بداية شهر اذار ترغب في معرفة مواقف الدول العربية من الإجراءات الأمريكية المقبلة في المنطقة ، والتي تحاول إدارة اوباما من خلالها  إصلاح الخلل الذي تركته إدارة بوش في الشرق الأوسط، كما ان زيارة هيلاري كلينتون وهي الأولى الى المنطقة منذ توليها منصبها ، تعتبر زيارة هامة تترك انطباعا يؤثر على سياسة الوزيرة طوال فترة ولايتها في الإدارة الأمريكية.

وكشفت المصادر الدبلوماسية انه في حال نجحت المساعي التي تبذلها الرياض لعقد القمة المصغرة ، فان القاهرة ستضع على جدول أعمال القمة المصغر إصدار بيان للقادة المشاركين في القمة يطالب الفلسطينيين بانجاح الحوار والاتصالات بينهما قبل التوجه الى قمة الدوحة.

انشر عبر