شريط الأخبار

قيادي في "حماس" ينفي أنباء عن إفراج سلطة رام الله عن معتقلين من الحركة ويتحدث عن اعتقالات جديدة

05:14 - 17 تموز / فبراير 2009

فلسطين اليوم – رام الله

 

نفى رأفت ناصيف عضو القيادة السياسية لحركة المقاومة الإسلامية "حماس"، الأنباء التي تحدث عن قيام سلطة رام الله في الضفة الغربية المحتلة بالإفراج عن عدد من معتقلي الحركة السياسيين في سجون الأجهزة الأمنية في رام الله.

 

وأكد ناصيف في تصريح مكتوب وصلت نسخة عنه "فلسطين اليوم" أن الأجهزة الأمنية لم تفرج عن أي سجين سياسي من سجونها، بل العكس أشار إلى أن اعتقالات جديدة حدثت خلال اليومين الماضيين، مضيفاً بأن الأجهزة الأمنية اعتقلت أكثر من عشرة من أنصار حركة "حماس" في الضفة.

 

وقال ناصيف "إن الأجهزة الأمنية استدعت عددا من أنصار الحركة، واستحدثت أساليب تعذيب جديدة في الفترة الحالية في عدد من المراكز الأمنية".

 

وحول اللقاءات التي جرت في الضفة الغربية، أوضح ناصيف أن اللقاءات التي حدث في الضفة المحتلة بين عدد من نواب "حماس" وآخرين من "فتح"، لم يكن لها أي صبغة تنظيمية، وإنما جاءت بمشاركة شخصيات عامة كانت تتقلد مناصب رفيعة بهدف دعم جهود الحوار الوطني الفلسطيني. وأشار ناصيف إلى أن اللقاءات التي تمت بين "فتح" و"حماس" هي التي عقدت في القاهرة.

انشر عبر