شريط الأخبار

"مبارك" يحسم الجدل: موضوع "شاليط" منفصل ولا يمكن ربطه بأي وجه بمفاوضات "التهدئة"

06:28 - 16 كانون أول / فبراير 2009


فلسطين اليوم-وكالات

حسم الرئيس المصري حسني مبارك في المنامة اليوم الجدل، بشأن ربط قضية التهدئة بقضية الجندي الأسير غلعاد شاليط، وقال ان مصر تبذل جهودا متواصلة للتوصل الى التهدئة في قطاع غزة على الرغم من التراجع في الموقف الاسرائيلي مشددا على ان "مصر لن تغير من مواقفها ازاء ارساء التهدئة".

 

واوضح في تصريح لوكالة انباء البحرين وتلفزيون البحرين ان "موضوع الجندي الاسرائيلي جلعاد شاليط هو موضوع منفصل ولا يمكن ربطه بأي وجه بالمفاوضات المتواصلة للتوصل الى التهدئة لانهاء معاناة سكان قطاع غزة".

 

وحول المصالحة الفلسطينية قال الرئيس مبارك ان مصر على ثقة بأن الحوار الفلسطيني الذي تحتضنه القاهرة في 22 فبراير الجاري "لا بد ان ينجح لأننا اصحاب حق" مؤكدا انه "لا يمكن ان تكون هناك قضية قابلة للحل او التفاوض في ظل حالة الانقسام الفلسطيني وتشتت المواقف بين رام الله وغزة".

 

وكان الرئيس المصري قام بزيارة قصيرة الى المنامة حيث التقى العاهل البحريني الشيخ حمد بن عيسى آل خليفة.

 

انشر عبر