شريط الأخبار

لأول مرة في "إسرائيل".. رئيس حكومة ليس عضو كنيست

02:27 - 16 كانون أول / فبراير 2009


فلسطين اليوم – القدس المحتلة

تدخل الحلبة السياسية الإسرائيلية في متاهة قانونية يوم الثلاثاء من الأسبوع المقبل موعد الجلسة الافتتاحية الاحتفالية للكنيست الثامنة عشرة حيث لأول مرة في تاريخ الدولة سنشهد رئيس حكومة الاحتلال ليس عضو كنيست علما بأن أيهود أولمرت سيواصل أداء مهامّ رئيس الحكومة الانتقالية بالفعل ريثما يتم تشكيل الحكومة الجديدة لكن عضويته في الكنيست ستنتهي.

 

ويرى بعض الحقوقيين أن استمرار ولاية أولمرت رئيسا لحكومة الاحتلال يتناقض في ظاهر الأمر مع قانون الحكومة الأساسيّ الذي يقضي صراحةً بأن أولمرت يجب أن يكون أحد أعضاء الكنيست وأن أي رئيس وزراء - توقفت عضويته في الكنيست - يعتبر كأنه استقال من منصبه يوم توقّف هذه العضوية.

 

غير أن أولمرت - كما نعلم جميعًا - سبق له أن قدم استقالته من منصب رئيس الوزراء إلى رئيس الدولة العبرية شمعون بيرس في شهر أيلول سبتمبر من العام الماضي فليس باستطاعته الاستقالة مرة أخرى من منصبه.

 

زِدْ على ذلك أن بيرس كلف في ال -22 من ذلك الشهر رئيسة حزب كاديما تسيبي لفني بتشكيل حكومة جديدة غير أنها أخفقت في مهمتها.

 

واللافت ان مادة أخرى في قانون الحكومة الأساسيّ تقضي بأن تستمر الحكومة المنتهية ولايتها بعد انتخابات عامة في أداء مهامها ريثما يتم تشكيل حكومة جديدة. ونشهد هنا في ظاهر الأمر تناقض هاتين المادتين في القانون.

انشر عبر