شريط الأخبار

الجيش الأمريكي يجنّد مهاجرين ويعرض عليهم الجنسية

10:08 - 16 كانون أول / فبراير 2009


فلسطين اليوم : بيت لحم

قالت صحيفة نيويورك تايمز امس ان البنتاغون سيبدأ في تجنيد المهاجرين من ذوي المهارات على اساس مؤقت في الجيش الامريكي وسيعرض عليهم منحهم الجنسية الامريكية في فترة قصيرة.

وذكرت الصحيفة نقلا عن مسؤولين عسكريين انه بموجب البرنامج المقترح, فان المجندين سيكونون قادرين على ان يصبحوا مواطنين امريكيين في مدة لا تزيد عن ستة اشهر.

ومنذ فترة طويلة يحق للمقيمين بصورة دائمة او حملة البطاقات الخضراء (غريت كارد) الدخول في الجيش.

ولكن ولاول مرة منذ حرب فيتنام سيفتح الجيش الذي يتعرض لضغوط بسبب الحربين في العراق وافغانستان, الباب امام المهاجرين من حملة التاشيرات المؤقتة اذا عاشوا في الولايات المتحدة مدة عامين على الاقل, حسب الصحيفة.

ويتوقع القائمون على التجنيد ان يكون المهاجرون اكثر ثقافة ويعرفون عددا اكبر من اللغات ولديهم خبرة واسعة تفوق اقرانهم الامريكيين, مما يساعد الجيش على ملء شواغر في الرعاية الطبية والترجمة والتحليل الاستخباراتي الميداني, طبقا للصحيفة.

وقال الجنرال بنجامين فريكلي كبير ضباط التجنيد في الجيش ان الجيش الامريكي يجد نفسه في بلدان مختلفة يعد الالمام بثقافتها امر ضروري.

واضاف سيكون بين هذه المجموعة عدد من اصحاب المواهب.

وفي البداية سيقتصر البرنامج على تجنيد الف شخص في الجيش على مستوى البلاد في عامه الاول, طبقا للصحيفة.

وفي حال نجاح البرنامج التجريبي فانه سيمتد الى فروع اخرى من القوات الامريكية بحيث يجند نحو 14 الف متطوع في العام, طبقا للصحيفة.

انشر عبر