شريط الأخبار

"الكابنيت" يلتئم غداً أو بعده لتحديد أسماء المنوي الإفراج عنهم في صفقة "شاليط"

07:31 - 16 حزيران / فبراير 2009

فلسطين اليوم : ترجمة خاصة

من المقرر أن يلتئم المجلس الوزاري الإسرائيلي المصغر للشؤون السياسية والأمنية "الكابنيت" هذا الأسبوع للمصادقة على مشروع قرار بشأن ملف الجندي الأسير جلعاد شاليط ومبادئ اتفاق التهدئة في قطاع غزة تمهيدا للتوصل إلى صفقة شاملة بوساطة مصرية.

وقد تعقد هذه الجلسة بحسب الإذاعة العبرية العامة غداً أو بعد غد.

وكان الطاقم الثلاثي المؤلف من أولمرت وليفني وباراك قد بحث هذا الموضوع أمس، على أن يجتمع أعضاؤه مرةً أخرى قبل انعقاد جلسة "الكابنيت" المقبلة لاستكمال المباحثات فيما بينهم.

وتوضح الإذاعة العبرية العامة أنه وفي حال مصادقة "الكابنيت" على مشروع القرار الذي سيطرحه عليه المسؤولون الثلاثة سيتطرق الحديث إلى عدد الأسرى الذين توافق إسرائيل على إطلاق سراحهم وأسمائهم.

وبعد التوصل إلى تفاهمات – كما تفيد الإذاعة العبرية- بهذا الشأن سيلتئم "الكابنيت" مرة أخرى للمصادقة على صفقة التبادل برمتها.

وكان رئيس حكومة الاحتلال أيهود أولمرت قد صرح الليلة الماضية بأن قضية جلعاد شاليط تتصدر سلم الأولويات تليها مسألة وقف "تهريب السلاح إلى قطاع غزة"، ثم وقف مطلق لما أسماها "النشاطات المعادية انطلاقاً من قطاع غزة".

وجدد أولمرت تأكيده على أن إسرائيل لن تسمح بفتح المعابر مع غزة ولن تسمح بنقل البضائع وحتى المساعدات الإنسانية إلى القطاع ما لم يفرج عن شاليط.

وأشاد رئيس الحكومة الإسرائيلية المنصرف بموقف الرئيس المصري حسني مبارك ومدير المخابرات المصرية اللواء عمر سليمان فيما يتعلق بالتعامل مع "حماس".

انشر عبر