شريط الأخبار

تحذيرات من انهيار الأقصى بسبب تصدعات في باحاته ومواصلة الحفريات أسفله

03:24 - 15 تشرين أول / فبراير 2009

فلسطين اليوم : رام الله

كشف قاضي قضاة فلسطين الشيخ تيسير التميمي، (بالصور) عن تصدعات وتشققات في ساحات المسجد الأقصى وأعمدته، مؤكدا استمرار حفر الأنفاق أسفل الحرم القدسي، والجزء الشرقي من القدس، من قبل الجامعات اليهودية المتطرفة، والتي تغض الحكومة الإسرائيلية الطرف عنها، بل وتساعدها أحيانا.

وأشار إلى أن ذلك قد يؤدي إلى انهيار المسجد الأقصى، وعشرات العقارات والمنازل الفلسطينية في البلدة القديمة في القدس، ومنطقة سلوان.

وقال التميمي، في مؤتمر صحافي للهيئة الإسلامية المسيحية لنصرة القدس والمقدسات، في رام الله، :"هناك تصاعد في الهجمة الإسرائيلية على مدينة القدس هذه الأيام.. من هجمة استيطانية وحفريات وهدم بيوت وعزل متواصل للمدينة وخاصة المسجد الأقصى المبارك... مدينة القدس والمسجد الأقصى المبارك يتعرضان اليوم لأبشع أنواع الإرهاب المنظم والممنهج من قبل سلطات الاحتلال الإسرائيلي والجماعات اليهودية المتطرفة وقطعان المستوطنين، في انتهاك واضح للمواثيق والقرارات والاتفاقيات الدولية التي تنص على أن القدس مدينة محتلة ولا تنطبق عليها قوانين الاحتلال".

وأضاف التميمي "نحن في الهيئة الإسلامية المسيحية نطلق هذه الصيحة لأمتنا العربية والإسلامية والعالم المسيحي، متى ستتحركون لنصرة القدس ومقدساتها ونصرة الشعب الفلسطيني في الضفة الغربية وقطاع غزة".

وشدد على ضرورة إنجاح الحوار الوطني بين الفصائل الفلسطينية المختلفة في القاهرة، وإعادة اللحمة لشعبنا الفلسطيني ولشطري الوطن، مشيراً إلى أنه بالوحدة الوطنية من دون غيرها يمكننا التصدي للمخططات الإسرائيلية في القدس، وفي كامل الأراضي الفلسطينية.

انشر عبر