شريط الأخبار

مؤسسة حقوقية: مصلحة السجون تمنع إدخال ملابس وأحذية للأسيرات

02:53 - 15 كانون أول / فبراير 2009


نابلس: فلسطين اليوم

أفاد محامي "مؤسسة التضامن الدولي لحقوق الإنسان"، أن إدارة مصلحة السجون الإسرائيلية شددت في الآونة الأخيرة من إجراءاتها التعسفية بحق الأسيرات الفلسطينيات في سجن "هشارون".

و ذكر المحامي نقلا عن الأسيرة "ماجدة فضة" عضو بلدية نابلس، أن مصلحة السجون الإسرائيلية منعت أهالي الأسيرات من إدخال الأحذية لهن أثناء الزيارات، وان الإدارة تجبر الأسيرات على شراء أحذيتهن من "الكانتينا"، مشيرة في الوقت ذاته إلى هذه الأحذية الموجودة في "الكانتينا" هي أحذية رجالية وذات مقاسات كبيرة، عدا عن ارتفاع ثمنها حيث يصل سعرها في بعض الأحيان إلى أكثر من (500) شيكل.

كما أشارت الأسيرة  "فضة" إلى أن مصلحة السجون منعت الأهالي من إدخال الكتب في الزيارات دون أن تبرر مصلحة السجون هذه الإجراءات، مكتفية بالإشارة إلى أن هذه الكتب تعزز التحريض داخل السجون، الأمر الذي نفته "فضة" مؤكدة على أن هذه الكتب هي كتب دينية وتعليمية وثقافية عامة.

من جانبه قال المحامي "فارس أبو الحسن" محامي "مؤسسة التضامن الدولي": " هذه الإجراءات الإسرائيلية تندرج في إطار التضييق العام الذي يعيشه الأسيرات داخل السجون الإسرائيلية كالعزل ووضع الأسيرات الفلسطينيات مع سجينات إسرائيليات محكوم عليهن في قضايا جنائية، حيث تتعرض الأسيرات للقمع والضرب"، مشيرا إلى وجود نحو (56) أسيرة فلسطينية في سجون الاحتلال يتوزعن على سجني "هشارون" و"الدامون".

انشر عبر