شريط الأخبار

الأمن المصري يعثر على طن من المتفجرات في سيناء

05:29 - 14 كانون أول / فبراير 2009


فلسطين اليوم: غزة

أعلنت السلطات المصرية اليوم السبت عن عثورها على طن من المتفجرات في مخبأ للأسلحة في صحراء سيناء المصرية, مرجحة أن تكون معدة للتهريب إلى قطاع غزة.

 

وقال مسئول في أجهزة الاستخبارات المصرية طالب عدم كشف اسمه في تصريحات صحافية:" عثر على مخزن في الأرض فيه 13 كيساً من المواد المتفجرة, يشتبه بأنها محضرة للتهريب إلى قطاع غزة".

 

وأوضح أن هذه المتفجرات كانت "من مخلفات الحروب المصرية السابقة", مشيراً إلى أنه تم العثور هذه المتفجرات في منطقة الدهنية قرب الحدود الإسرائيلية المصرية". ولم يشر المسئول إن كان تم العثور بجوار هذه المتفجرات على أسلحة.

 

وتتحدث قوات الأمن المصرية عن اكتشافها أنفاق تهريب إلى قطاع غزة أو مخابئ أسلحة ومتفجرات في شبه جزيرة سيناء, حيث تتهم دولة الاحتلال مصر بالتخاذل في مكافحة التهريب, لاسيما تهريب الأسلحة إلى غزة الذي تفرض عليه (إسرائيل) حصاراً محكماً، من خلال أنفاق محفورة تحت الحدود.

 

وتنفذ السلطات المصرية حملة قوية في سيناء ضد أنفاق التهريب والمصريين الذين يتعاملون مع المهربين في الجانب الفلسطيني, حيث صادرت أواخر الأسبوع المنصرم أكثر من 140 شاحنة محملة بالبضائع تقول إنها كانت معدة للتهريب إلى غزة, والذي تصاعدت وتيرة تهريب السلع إليها عقب اشتداد الحصار الإسرائيلي.

 

كما حصلت مصر من الولايات المتحدة الأمريكية على أجهزة متطورة لكشف الأنفاق, إضافة إلى تدريب أمريكي لضباط مصريين على كيفية مكافحة التهريب.

انشر عبر