شريط الأخبار

رضوان: يفترض أن يعلن خلال ساعات عن التهدئة إن لم يحدث مفاجئ من العدو

05:13 - 14 تشرين أول / فبراير 2009

فلسطين اليوم: غزة

أكد القيادي في حركة حماس إسماعيل رضوان أن  الساعات القليلة القادمة يفترض أن تشهد إعلانا نهائيا من قبل الجانب المصري حول اتفاق التهدئة وذلك في حال لم يحدث أي مفاجآت من الجانب الإسرائيلي.

 

وقال رضوان لوكالة أنباء رامتان" تم التوصل لتفاهمات نهائية بخصوص إعلان التهدئة المشرفة التي ستفتح المعابر وتكسر الحصار وتوقف العدوان وتعيد الأعمار وإسرائيل تحاول التهرب من إستحقاقات تلك التهدئة".

 

وأوضح رضوان ان مصر تعهدت بضمان إلتزام إسرائيل بتنفيذ تعهداتها وخصوصا ما يتعلق بإستمرار فتح المعابر التجارية, ولضمان ذلك تحدث المصريين أنهم سيقومون بإستقدام أتراك أو أوروبيون للأشراف عليها والمصريين تحدثوا عن فتح معبر خاص من أجل إعادة إعمار غزة".

 

وفي رده على سؤال حول قضية معبر رفح أشار القيادي في حماس انه تم التوافق على البدء الفوري في اللقاءات الخاصة بهذا الموضوع بعد الإعلان الرسمي عن سريان أتفاق التهدئة وأن ذلك سيتم بتوجيه دعوات للأطراف المعنية في الخامس من شهر مارس المقبل.

 

وأضاف أن الترتيبات الجديدة حول إعادة فتح معبر رفح ستضمن مشاركة حماس والسلطة الفلسطينية ومصر وأوروبا, مشيرا إلى إحتمال مشاركة الأمم المتحدة, مؤكدا أنه تم الموافقة على طلب حركته بأن يكون تواجد الأوروبيين في مدينة العريش.

 

وفيما يتعلق بقضية المصالحة الوطنية أكد إسماعيل رضوان أن الجمود والقطيعة التي كانت بين حركته وفتح قد كٌسرت بفعل اللقاءات المباشرة الأخيرة, معبرا عن أمله في أن يتم تحقيق التوافق وإعادة اللحمة وصولا لتشكيل حكومة وحدة وطنية.

انشر عبر