هنية: شعبنا رفض مؤامرة ترامب الهادفة لشطب القضية الفلسطينية

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 09:01 م
05 فبراير 2020
رئيس "حماس" اسماعيل هنية

قال رئيس المكتب السياسي لحركة "حماس" إسماعيل هنية، اليوم الأربعاء، "إنّ شعبنا رفض صفقة القرن الهادفة إلى شطب القضية الفلسطينية"، مضيفًا ان خطة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب هي عدوان وغطرسة جديدة ضد فلسطين.

وتابع هنية في حوارٍ صحفي، :"إنّ تلك الخطة منحازة بشكل تام للرواية (الإسرائيلية)، الرامية إلى تصفية حقوق شعبنا الأعزل، والمشروعة"، مستطردًا "ان حقوق الفلسطينيين في بناء دولة مستقلة ذات سيادة كاملة وعاصمتها القدس الشريف، وحق العودة، باتت اليوم مهددة من الاستغلال (الإسرائيلي) للخطة الامريكية".    

وأردف، "أن مؤامرة ترامب جاءت لإنقاذ الرئيسيين نتنياهو وترامب، من إمكانية خسارتهما في الانتخابات المقبلة، وذلك على حساب حقوق شعبنا".

وأكد هنية، على انّ حركته ترفض الصفقة، التي تُريد توطين الفلسطينيين في الدول العربية المجاورة، والعمل على إنهاء ملف اللاجئين، والسيطرة العملية على الضفة والقدس.

وبين رئيس "حماس"، ان الخطة التصفوية التي لا تنصف حقوق شعبنا، تتعارض كليًا مع القوانين والأعراف الدولية، التي كفلت تلك حقوق وصاغتها على شكل قرارات أممية ودولية، موضحًا انها تهدد الأمن والسلم الدوليين، كما انها لا تشير إلى مستقبل أفضل لفلسطين.

كما، وحذر هنية، الدول العربية والمطبعين مع العدو، من التعاطي مع هذه الخطة أو دعمها، مطالبًا بمقاطعتها وعدم الانسياق خلفها.

ودعا، السلطة إلى إغلاق باب التسوية ووقف دائرة المفاوضات، خاصة التنسيق الأمني مع الاحتلال، مطالبًا إياها بتقديم قادة الاحتلال للمحاكمة الدولية بشأن جرائمهم بحق أراضينا ومقدساتنا.

وكان الرئيس الامريكي، دونالد ترامب، قد اعلن الشهر الماضي، عن خطته المعروفة إعلاميًا بـ"صفقة القرن"، من واشنطن، بمشاركة رئيس دولة الاحتلال بنيامين نتنياهو، وتضمنت انتظار السلطة اربعة اعوام لتطبيق ما يرونه مناسبًا من الصفقة الخطيرة، فيما قُبلت برفض شعبي وجماهيري تام.