شريط الأخبار

الاحتلال يوقف رئيس ديوان "عباس" على معبر الكرامة ويحقق معه في "المسكوبية"

09:22 - 13 تموز / فبراير 2009

فلسطين اليوم-القدس المحتلة

أوقفت قوات الاحتلال الإسرائيلي مساء أمس الدكتور رفيق الحسيني، رئيس ديوان الرئاسة أثناء عودته عبر معبر الكرامة، قادما من الأردن بعد مشاركته في اجتماع لمؤسسة الرئيس الشهيد ياسر عرفات في القاهرة، وقامت بإبلاغه بضرورة مراجعة ما يسمى بجهاز 'قسم الأقليات' في الشرطة الإسرائيلية، وفتحت تحقيقا معه في مقرها في معتقل المسكوبية.

 

ورفض د.الحسيني، الإجابة عن كثير من أسئلة شرطة الاحتلال ورفض وضع توقيعه على أي ورقة قدمت له.

 

وقال د.الحسيني: ان هذا الإجراء الإسرائيلي يؤكد تكرارا أن كل الشعب الفلسطيني بجموعه وقياداته مستهدف من قبل سلطات الاحتلال، معبرا عن رفضه الشديد لهذا العمل غير الشرعي.

 

وأضاف: كلنا مستهدفون، وكلنا للقدس، وان هذه الممارسات الإسرائيلية لن تثنينا عن خدمة شعبنا في القدس وفلسطين، لافتا الى أنه يقوم بجهود متواصلة ومعروفة لدعم ونصرة صمود شعبنا ومؤسساته في القدس، لاسيما انه يرأس المجلس الإداري لاحتفالية القدس عاصمة الثقافة العربية لعام 2009 والتي تحظى بجل وقته وجهده .

 

وذكر المحامي جواد بولص أن الاتهامات التي وجهتها الشرطة الإسرائيلية تتمثل في ادعاء بتهديد أطلقه الدكتور الحسيني ضد أفراد الشرطة أثناء قيام قوات الجيش الإسرائيلي بإخلاء عائلة الكرد من منزلها في القدس المحتلة.

 

انشر عبر