شريط الأخبار

الرئيس الجزائري يعلن اليوم ترشحه لولاية رئاسية ثالثة

04:58 - 12 تموز / فبراير 2009

فلسطين اليوم-وكالات

يعلن الرئيس الجزائري عبدالعزيز بوتفليقة اليوم ترشحه رسميا للانتخابات الرئاسية المقررة في التاسع من أبريل المقبل بحضور خمسة آلاف شخص يمثلون الأحزاب السياسية والمنظمات التي أعلنت دعمها له.

 

ويعرض الرئيس بوتفليقة برنامجه الانتخابي ومحاوره السياسية والاقتصادية والاجتماعية التي سينتهجها في حال فوزه بولاية رئاسية جديدة اضافة الى أهم محاور السياسة الخارجية والاقليمية للجزائر.

 

وتنتهي الولاية الحالية للرئيس الجزائري في الثامن من أبريل المقبل وكان قد فاز بولايتين متتاليتين الأولى في 16 ابريل 1999 والثانية في الثامن من ابريل 2004 .

 

وأنجز بوتفليقة خلال رئاستيه السابقتين جملة من الوعود السياسية والاقتصادية والاجتماعية التي أعلنها بينها تحقيق اطفاء نار الفتنة في الجزائر وتحقيق الاستقرار الأمني وتكريس السلم والمصالحة الوطنية اضافة الى سداد كل الديون الخارجية للجزائر والتي بلغت 38 مليار دولار واستقطاب الاستثمارات الخارجية وخاصة العربية منها.

 

كذلك نجح في خفض نسبة البطالة الى 13 بالمئة بعدما بلغت عام 1999 نحو 26 بالمئة واصلاح خدمات الصحة والتربية والتعليم وتطوير جهاز العدالة.

 

وتتهم أحزاب المعارضة السياسية في الجزائر الرئيس بوتفليقة بالتضييق على الحريات السياسية والمدنية ومنع انشاء أحزاب سياسية جديدة والفشل في تحقيق قفزة اجتماعية واقتصادية حقيقية للجزائر.

 

وكان الرئيس الجزائري قد أعلن السبت الماضي عن استدعاء الهيئة الناخبة وتحديد تاريخ التاسع من أبريل المقبل لاجراء رابع انتخابات رئاسية تعددية منذ دخول الجزائر عهد الانفتاح والتعددية السياسية والحزبية بعد رئاسيات 1995 التي فاز بها الرئيس السابق ليامين زروال وانتخابات 1999 و2004 التي فاز بهما على التوالي الرئيس بوتفيلقة.

وينافس بوتفيلقة في انتخابات أبريل المقبل عدد من قادة الاحزاب السياسية والشخصيات المستقلة ومنها موسى تواتي رئيس حزب الجبهة الوطنية الجزائرية ولويزة حنون رئيسة حزب العمال وجهيد يونسي الأمين العام لحركة الاصلاح الوطني وفوزي رباعين رئيس حزب عهد 54 ومحمد السعيد رئيس حزب العدالة والحرية المؤسس حديثا.

 

انشر عبر